الحوار المتمدن - موبايل
الموقع الرئيسي


الحل المفضل للجميع .. حل البرلمان وإجراء انتخابات مبكرة

فلاح أمين الرهيمي

2022 / 9 / 22
مواضيع وابحاث سياسية


المشكلة العراقية دخلت في مأزق وتوترات واضطرابات بعد أيام تمضي عليها سنة كاملة والمشكلة المعقدة أصبحت في هذه الحالة عندما أصبحت الفترة طويلة ولم يستطع الوصول من خلالها إلى حلول تنهي هذه المشكلة مما جعلها خلال أحداثها وسلبياتها وتراكماتها أصبحت مرض عضال لا يمكن علاجه إلا عن طريق الشعب هو الذي يحسم الموضوع وتكون نتائجها مقبولة من جميع الأطراف السياسية العراقية.
في هذه الفترة الطويلة لم تبق وسيلة إلا واتبعت وأفكار وطرحت ولذلك لم يبق من حل إلا حل البرلمان وإجراء انتخابات مبكرة.
إن بيان الإطار التنسيقي كان استفزازياً وأجهض اللقاء المرتقب مع السيد الصدر الذي بدوره رفض استقبال أي عضو في الإطار التنسيقي.
إن الاستفزاز الآخر من قيام السيد السوداني بالاجتماع مع أعضاء البرلمان المزيف الذي ولد ولادة غير طبيعية وأصبح أكثريته يمثلون الإطار التنسيقي بطريقة كوميدية لا يقبل بها الله والراسخون في العلم.
إن السوداني جزء من حزب الدعوة وانسحابه السابق عملية دراماتيكية مفضوحة وحينما يرشح كرئيس للوزراء وهو صنيعة الإطار هذا يعني أن الحكومة تمثل وتعكس الإطار التنسيقي الذي وجوده يخلق الحساسيات لدى جماهير الثورة التشرينية وجماهير التيار الصدري والآخرون.
إن المشكلة كلما تطول تتعمق وتتعقد وتكون أكثر تأزماً وتعقيداً لأن ما يزيد الطين بله الندوات في الفضائيات ما يطرح من أفكار وأقوال قد تسبب الإثارة والاستفزاز وردود الفعل لدى جميع الأطراف.
من أجل السلم الأهلي والإنسانية والمصلحة العامة أن يبادر السيد السوداني إلى الانسحاب من ترشيحه وكذلك المطلوب من الإطار التنسيقي النزول من التعنت والعناد والموافقة على حل البرلمان وإجراء انتخابات مبكرة.
إن التأخر في إنجاز الإيجابيات يؤدي إلى إفراز السلبيات والمطلوب من البرزاني والحلبوصي والقوى الخيرة الأخرى في الإطار وخارجه النظر إلى نتائج المشكلة العراقية بعين ثاقبة وعقل رزين واستعمال كل امكانياتها وإبعاد وتجنب العراق من الكارثة التي سوف تحرق الأخضر واليابس وتجعل الشعب العراقي شذر مذر وإدخال العراق إلى متحف التاريخ.








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



التعليقات


1 - قانون الانتخابات من الاسباب الرئيسية لمشاكل العراق
فريد عبدالله ( 2022 / 9 / 22 - 11:21 )
وسبب مهم لهذه المشاكل هو قانون
الانتخابات متعدد الدوائر ( يقسم العراق عدة دوائر وليس دائرة واحدة ). الان انظر ماذا عمل هذا القانون . عدد أصوات التيار الصدري (650 )ألف صوت وبها حصل على ( 73 ) مقعد برلماني عدد أصوات الفتح (670 )ألف صوت وبها حصل على ( 17 ) مقعد برلماني . كل هذا بسبب قانون الانتخابات المتعدد الدوائر السئ وغير العادل والغير منطقي . بينما لو كان العراق دائرة انتخابية واحدة عندها سيكون عدد نواب الفتح اكثر من عدد نواب التيار الصدري . الى متى يتم استغفال الشعب بهكذا قوانين . بالمناسبة قانون الدوائر المتعددة كان مطلب المتظاهرين التشرينيين


2 - الزعطوط مقتدى ومقولة انا ومن بعدي الطوفان
ثائر ابو رغيف ( 2022 / 9 / 22 - 14:00 )
سيدي الكاتب هل مازلت في كامل قواك العقليه وغيرها لتنعت هذا التافه بالسيد فاتباعه من مايسمى بالبريكيه هم من استباحوا حرمة الدولة مثل هذا المقتدى جزاؤه اعدام او على الاقل مؤبد

اخر الافلام

.. شاهد| رئيس بلدية فرنسية يضع العلم الفلسطيني في مكتبه


.. تفاصيل صادمة.. منظمو -رحلات الموت- يهربون بأموال طائلة من لب


.. المصري أحمد سالم -المطرب النقاش- يستعد لإحياء أول حفل غنائي




.. شاهد: بعد إعلان بوتين التعبئة.. آلاف الروس يفرون من القتال ع


.. شاهد: فيونا.. من إعصار إلى عاصفة مدارية على السواحل الشرقية