الحوار المتمدن - موبايل
الموقع الرئيسي


عن الدعم والتإييد الدولي لنضال الشعب الايراني

سعاد عزيز
کاتبة مختصة بالشأن الايراني

(Suaad Aziz)

2023 / 3 / 18
مواضيع وابحاث سياسية


يمکن إعتبار مايعانيه الشعب الايراني من أوضاع بالغة السلبية، من المسائل والقضايا الملفتة للنظر بسبب من النظام الديني الحاکم في إيران، ولاسيما إذا ماعلمنا بأنه لايوجد من نظير للشعب الايراني في العالم کله من ناحية أوضاعه السلبية والتي تشمل معظم مناحي الحياة، والذي يلفت النظر کثيرا، إن النظام الحاکم في إيران والذي صار ظلمه للشعب الايراني قد فاق کل الحدود، لکنه في نفس الوقف فإنه ومنذ مجيئه أصبح بمثابة مشکلة لبلدان وشعوب المنطقة بشکل خاص والعالم بشکل عام، وحتى إن دوره وتأثيره السلبي بسبب نهجه السياسي ـ الفکري، قد أصبح مصدر الکثير من المشاکل والاوضاع السلبية في بلدان المنطقة لأن المخاوف المتداعية والناجمة عنه تتزايد يوما بعد يوم، فإن المجتمع الدولي مطالب وبصورة ملحة أن يعمل مابوسعه من أجل أن يلعب دورا إيجابيا عمليا بإتجاه زيادة الدعم والتإييد لنضال الشعب الايراني من أجل الحرية.
زيادة الدعم والتإييد لايکمن فقط في إصدار بيانات الشجب والادانة ضد النظام الايراني ولاسيما وإن هذه البيانات لم تتمکن من ثنيه عن دور ونشاطاته المشبوهة والخبيثة، بل إنه يکمن في إجراء تغيير نوعي على السياسة الدولية المتبعة مع هذا النظام ولاسيما من جانب الدول الغربية، التي حتى وبعد إنتفاضة 16 سبتمبر المستمرة منذ 6 أشهر، لاتزال مستمرة بهذه السياسة الفاشلة التي يرون بأم أعينهم بأن ها تخدم مصالح النظام وتسير بإتجاه في غير صالح الشعب الايراني.
مٶتمر واشنطن الذي إنعقد في ال11 من مارس الجاري، رکز على سلبية وعدم جدوى سياسة الاسترضاء الغربية المتبعة مع النظام الايراني ودعا الى اتباع سياسة أخرى تسهم في دعم إنتفاضة الشعب الايراني وفي التمهيد لإقامة جمهورية ديمقراطية، خصوصا وإن الانتفاضة الشعبية الحالية قد أثبتت وبصورة واضحة للعالم کله بأن هذا النظام لايمثل الشعب الايراني ولايمت إليه بصلة بل وإن الذي يلفت النظر أکثر هو إن القرار رقم 100 الذي صدر عن الکونغرس الامريکي الذي أعلن دعمه للإنتفاضة الشعبية الايرانية وللجمهورية الديمقراطية، فإنه وفي نفس الوقت أعلن عن تإييده ودعمه لخطة مريم رجوي ذات النقاط ال10 لإيران المستقبل، وإن الوقت قد حان خصوصا وإن إيران قد دخلت مرحلة تأريخية حاسمة حيث إن کل المٶشرات تدل على إن الشعب مصمم على إسقاط هذا النظام، وإن على المجتمع الدولي عموما والدول الغربية خصوصا أن تراجع مواقفها وسياساته من هذا النظام کي تصبح عامل إيجابي في عملية التغيير الجذرية في إيران.








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. ما ردود الفعل في إيران عن سماع دوي انفجارات في أصفهان وتبريز


.. الولايات المتحدة: معركة سياسية على الحدود




.. تذكرة عودة- فوكوفار 1991


.. انتخابات تشريعية في الهند تستمر على مدى 6 أسابيع




.. مشاهد مروعة للدمار الذي أحدثته الفيضانات من الخليج الى باكست