الحوار المتمدن - موبايل
الموقع الرئيسي


إجتماع مشبوه في الدوحة بالقرب من قاعدة العديد الامريكية ....!!!!

زياد عبد الفتاح الاسدي

2023 / 10 / 20
مواضيع وابحاث سياسية


إسماعيل هنية وموسى أبومرزوق وخليل الحية وغيرهم من القيادات السياسية الاخوانية في حماس ممن يُقيمون في أفخم فنادق الدوحة وإستانبول , اجتمعوا منذ بضعة أيام في الدوحة مع وزير الخارجية الايراني عبد اللهيان وتبادلوا معه الابتسامات والقبلات والعناقات الحارة بلا أدنى خجل فيما يستمر التدمير الاجرامي الشامل والقتل الجماعي والقصف الهمجي والبربري على سكان غزة في ظل أوضاع كارثية من قطع الكهرباء والماء والغذاء وكل مقومات الحياة .... المفارقة العجيبة هنا أن هذا الاجتماع تم في الدوحة وعلى بعد كيلومترات فقط من قاعدة العديد الامريكية في قطر والتي تعتبر من أكبر القواعد العسكرية والجوية للولايات المُتحدة في الشرق الاوسط والمحيط الهندي وحتى في العالم ... والمشيخة القطرية تفتخر بهذه القاعدة وتُشارك الولايات المُتحدة في تمويلها ونفقاتها الخيالية الباهظة باعتبارها تُؤمن ليس فقط السيطرة العسكرية الغربية على منطقة الخليج والمحيط الهندي , بل أيضاً تُؤمن الحماية المُطلقة للمشيخة القطرية ولجميع الدول الخليجية الخانعة والمُطبعة كالسعودية والامارات والبحرين وعمان ...الخ . و جميعنا يعلم أن حكام قطر تقاسموا فيما مضى والى الآن مع السعودية والامارات مهمات التآمر والتخريب في العديد من الدول العربية . وتم ذلك بالتوافق أحياناً كما حدث في سوريا سابقاً أو في إطار الصراع والخلافات المُفتعلة أحياناً أخرى ... وهذا التآمر شمل سوريا والعراق ومصر وتونس وليبيا والجزائر وتدمير السودان , وامتد حتى الى بعض البلدان الافريقية .... وهنا من المهم أن ننوه في هذا الاطار أن دولة قطر الحليفة لتركيا والمجرم أردوغان في دعمهم للاخوان مُتقدمة بدرجات على جيرانها الخليجيين في السعودية والامارات في مجال التآمر على المنطقة .
وهنا يطرح السؤال التالي نفسه بقوة : ما هو الهدف من هذا الاجتماع المشبوه والعجيب في موقعه وتوقيته والذي تم على مقربة من قاعدة العديد الامريكية في قطر ؟؟؟ , في الوقت الذي تقوم به حكومة اليمين الديني الفاشي المُتطرف في الكيان الصهيوني وبتأييد شامل من تحالف الغرب بالتدمير البربري الكامل لمدينة غزة والابادة الهمجية الشاملة لسكان القطاع مع إستهداف مُركز ومقصود لمدينة غزة بكثافتها السكانية الهائلة بما في ذلك إستهداف أحد المُستشفيات الكبرى في المدينة والذي أدى الى سقوط المئات من الشهداء والجرحى معظمهم من الاطفال والنساء الذين لجؤا الى باحة المستشفى هرباً من القصف الصهيوني الوحشي .
وهنا لنسأل أنفسنا ما هو الهدف من كل ما يجري في قطاع غزة من قصف وقتل وتدمير شامل ....؟؟؟ هل هي مُؤامرة مُخطط لها بإحكام لابادة قطاع غزة بسكانه الصامدين وأبطاله الاشاوس وإلحاقه بمسلسل الموت والحصار والفقر والتجويع والتهجير والتشرد الذي تُعاني منه بقية شعوب المنطقة العربية ولكن بإسلوب أشد فتكاً وإجراماً في حالة قطاع غزة في ظل التآمر لإفراغ مدينة غزة المُدمرة وربما القطاع بأكمله من سكانه الذين يتجاوزون المليونين وحشرهم إما في جنوب االقطاع بالخيم التي تفتقد لابسط مقومات الحياة أو ربما ترحيلهم الى سيناء في ظل تواصل التهديد الصهيوني الهمجي لسكان القطاع لمواجهة الابادة الجماعية وهدم بيوتهم فوق رؤوسهم إذا لم ينصاعوا لاوامر الكيان الصهيوني .... ورغم أن حكومة نتنياهو قد تم تشكيلها من اليمين الديني المُتطرف الاكثر إجراماً في تاريخ الكيان الصهيوني ومع ذلك فهي تحظى بدعم قوي من تحالف الغرب الذي يتباكى على الديمقراطية والانسانية في الوقت الذي كانت فيه حكومة نتنياهو على وشك السقوط في الاسابيع الاخيرة مع تواصل المظاهرات الاسرائيلية العنيفة ضدها على مدى شهور عديدة في مختلف مدن فلسطين المُحتلة والتي قادتها قوى المُعارضة إحتجاجاً على التعديلات القضائية .. هذا بالاضافة الى المظاهرات العنيفة التي قادتها ما يُعرف بحركة السلام الاسرائيلية في مُختلف المدن بسبب الاضطهاد والتمييز العنصري والاعتقالات الوحشية ضد الفلسطينيين التي تقوم بها حكومة نتنياهو وأحزاب اليمن الهمجي المُتطرف في الارض المُحتلة .
والاجابة على السؤال الذي يطرح نفسه في هذه الظروف التآمرية المشبوهة على الشعب الفلسطيني الصامد في قطاع غزة , يضع القيادة الساسية العليا لحركة حماس الاخوانية في موضع الشبهات مع حكام قطر الذين لهم مع السفاح العثماني المجرم أردوغان تاريخ وباع تآمري قذر على المنطقة العربية والذي بدء حينها في تآمر إجرامي واضح لتدمير سوريا وبالاشتراك حينها مع حكام السعودية ومُشاركة من قيادة حماس وذلك باستخدام مُختلف الجماعات الاخوانية والتكفيرية المُسلحة والتي تم تمويلها ودعمها وتسليحها من أموال قطر وبعض دول الخليج بمُشاركة كبرى من تركيا وتواطؤ من تحالف الغرب .








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. شرطة فلوريدا تنقذ أشخاصًا تقطعت بهم السبل بسبب الفيضانات وسط


.. OUM - Toda La Gente - Mansit / مونت كارلو الدولية




.. OUM / Dakchi - Daba / مونت كارلو الدولية


.. OUM - Chajra / مونت كارلو الدولية




.. OUM - Lagrimas Negra / مونت كارلو الدولية