الحوار المتمدن - موبايل
الموقع الرئيسي


عد إلينا، لترى ما نحن عليه، يا عريس الشهداء...

محمد الحنفي

2023 / 11 / 2
الادب والفن


في ذكرى...
عريس الشهداء...
نحتاج...
إلى عودة المهدي...
حتى يرى...
ما نعانيه...
من ويلات الحكام...
ما يعانيه...
شعب فلسطين...
من قبل...
صهاينة التيه...
من ويلات...
التطبيع...
مع صهاينة التيه...
*****
فالحكام العرب...
ضد شعوب...
العرب...
يطبعون...
مع صهاينة التيه...
والشعوب...
ضد التطبيع...
وترفض...
أي شكل...
من أشكال التطبيع...
كما ترفض...
ممارسة...
أي شكل...
من أشكال الفساد...
*****
ويعلم الحكام...
أن صهاينة...
التيه...
يبالغون...
في التنكيل...
بشعب فلسطين...
وشعوب العرب...
تعاني...
من ويلات...
التطبيع...
اليمارسه...
الحكام العرب...
بين الصباح...
وبين المساء...
وفي كل...
يوم...
وفي كل...
شهر...
وفي كل...
سنة...
*****
وصهاينة التيه...
أصبحوا...
يشاركون...
حكام العرب...
طعام الفطور...
وغدوا...
يشاركون...
الحكام العرب...
طعام الغذاء...
وأمسوا...
يشاركون...
الحكام العرب...
طعام العشاء...
في أي دولة...
ودون حياء...
لا من التاريخ...
ولا من الشعب...
ولا من قيم...
الشرفاء...
من أفراد...
الشعب العظيم...
*****
والمهدي...
وجيل المهدي...
عندما يطلع...
على ما نحن عليه...
سوف يتأسف...
على ما نحن عليه...
في هذا الزمن...
*****
يا عريس...
الشهداء...
يا جيل...
عريس الشهداء...
عندما تعودون...
تعالوا...
إلى مشاهدة...
ما نعانيه...
في دربنا...
في حينا...
في جماعتنا...
في مدينتنا...
في قريتنا...
وفي كل مكان...
من هذا الوطن...
وفي كل مكان...
من بلاد العرب...
من المحيط...
إلى الخليج...
ومن الخليج...
إلى المحيط...
*****
فلا أحد يعلم...
عمق المعاناة...
إلا من يعاني...
من ظلم الحكام...
إلا من يعاني...
من ظلم...
صهاينة التيه...
فالحكام...
العرب...
وصهاينة...
التيه...
شيء واحد...
دور واحد...
قمع واحد...
في حق...
شعوب العرب...
في حق...
شعب فلسطين...
في حق الإنسان...
في فلسطين...
في حق الإنسان...
في كل...
بلاد العرب...
في حق الإنسان...
في هذا العالم...
في حق الإنسان...
في الشمال...
في حق الإنسان...
في الجنوب...
في حق الإنسان...
في الشرق...
في حق الإنسان...
في الغرب...
في حق التاريخ...
في حق الجغرافية...
في حق...
كل الأوطان...
في حق الفكر...
أي فكر...
في حق الممارسة...
أية ممارسة...
ينتجها...
أي إنسان...
في هذا العالم...
وفي أي مجال...
من هذا الكون...
حتى يدرك...
صهاينة التيه...
أن ممارستهم...
ضد...
شعب فلسطين...
تؤذي الإنسان...
أي إنسان...
وفي أي مكان...
من العالم...
*****
يا أيتها الفلسطينيات...
تمسكن...
يا أيها الفلسطينيون...
تمسكوا...
بأرض...
فلسطين...
أرض العرب...
بأرض الإنسان...
في أي شبر...
من الأرض...
في فلسطين العرب...
يا أرض...
شعب العرب...
في فلسطين...
يا أرض...
بلاد العرب...
بلاد فلسطين...
يا أرض...
كيان الإنسان...
في كل مكان...
من العالم...
فلا تبالوا...
بتضحيات...
شعب فلسطين...
فالتضحيات...
أساس وجود...
أي شعب...
يعاني...
من الاحتلال...
من الاغتصاب...
من استمرار...
الاحتلال...
من استمرار...
الاغتصاب...
*****
ونحن...
في دولنا العربية...
لا نضحي...
بل إن التضحيات...
لا تكون...
إلا في معاقرة...
الخمر...
إلا في ممارسة...
أي شكل...
من أشكال الفساد...
ولا نعرف...
إلا شعب فلسطين...
العربي...
في حاجة...
إلى تضحيات...
العرب...
وليس بعض...
العرب...
سواء كانوا...
دولا...
أو كانوا...
شعوبا...
أو كانوا...
جمعيات...
أو كانوا...
تنظيمات...
جماهيرية...
أو حزبية...
حتى تصير...
بلاد العرب...
تغلي...
بفعل...
تضحيات الشعوب...
تضحيات...
الجمعيات...
تضحيات...
التنظيمات...
الجماهيرية...
الحزبية...
لدعم...
شعب فلسطين...
العربي...
بالأموال...
بالسلاح...
بمواجهة...
صهاينة التيه...
بالنضال المرير...
من أجل...
تحرير فلسطين...
من أجل...
تحرير الإنسان...
من عبودية...
الحكم...
من عبودية...
الشغل...
من عبودية...
الأكل...
من عبودية...
الشرب...
من عبودية...
أي فرد...
يستطيع...
أن يتحكم...
في مصير...
أي شعب...
في مصير...
الإنسان...
*****
يا أيها القائمون...
في كل مكان...
من العالم...
من هذا الوطن...
على إحياء...
ذكرى...
عريس الشهداء...
ألا تخبرون...
عريس الشهداء...
عن واقع الشعب...
عن واقعنا...
عن واقع...
شعب فلسطين...
عله يفيد...
في دعمنا...
في العمل...
على إزالة...
معاناتنا...
في العمل...
على إزالة...
معاناة...
شعب فلسطين...
حتى يصير...
إحياء...
ذكريات...
الشهداء...
قوة...
للشعوب...
قوة...
لشعب فلسطين...
العظيم...
قوة...
لأرض فلسطين...
العظيمة...
*****
فعريس الشهداء...
الدائم العطاء...
الدائم التضحية...
عندما نحيي...
ذكراه...
نصير أقوياء...
ويصير الشعب...
قويا...
والقوة...
ترفع...
شأن الحركة...
وشأن الإنسان...
في هذا الوطن...
وشأن...
تاريخ الإنسان...
في هذا الوطن...
فنرى أنفسنا...
أقوياء...
وترى الحركة
نفسها قوة...
تستطيع...
هد السدود...
تستطيع...
التقدم...
تستطيع...
دوس...
أي شكل...
من أشكال التملق...
*****
ألا فلتتيقن...
يا أيها المهدي...
يا عريس الشهداء...
إن مقاومتنا...
لتخلف...
واقعنا...
لتخلف...
واقع...
كل العرب...
تزداد قوة...
تزداد فعلا...
تتقدم...
نحو تحقيق...
الأمل...
بإحياء ذكرى...
عريس الشهداء...
بصيرورتنا...
أقوياء...
*****
إننا...
في كل سنة...
نحيي...
ذكرى...
عريس الشهداء...
اللا يغادر...
الفكر...
اللا يغادر...
فكر الحركة...
التتقدم...
التتطور...
اللا تتوقف...
في تقدمها...
في تطورها...
*****
والعلامات...
الكثيرة...
تصر...
على أن...
عريس الشهداء...
كان...
علامة...
على فساد واقعنا...
قبل اختطاف...
عريس الشهداء...
مما تكشفه...
كل هذي السنين...
لأن الإباء...
صار مختطفا...
باختطاف...
عريس الشهداء...
مما يجعلنا...
نتساءل...
ويجعل الشعب...
يتساءل...
ما العمل؟...
من أجل...
أن يصير الأمان...
محترما...
من أجل...
أن يصير الحكم...
معنيا...
بتوفير الأمان...
للشعب...
لأبناء...
الشعب...
حتى نتباهى...
بالحكم...
في هذا الوطن...
*****
يا وطني...
إن عريس...
الشهداء...
كان يناضل...
من أجل...
أن يصير الحكم...
ملتزما...
بتوفير الأمان...
للشعب...
لأبناء الشعب...
في هذا الوطن...
ولا يحرص...
على أن يستفيد...
من الحكم...
كما يحرص ...
على أن يكون الحكم...
في خدمة الشعب...
بعد أن يصير...
الشعب....
سيد نفسه...
*****
والشعب السيد...
لا يضاهى...
ولا يضاهي...
إلا بتحقيق...
ديمقراطية الشعب...
والديمقراطية...
عندما...
تصير...
بيد الشعب...
تكون...
ديمقراطية...
حقيقية...
تجعل واقعنا...
في خدمة...
كل العمال...
في خدمة...
باقي الأجراء...
في خدمة...
سائر الكادحين...
بفضل...
التضحيات...
القدمها....
عريس الشهداء...
وعريس الشهداء...
كان يهتم...
بفلسطين...
بقضية الشعب...
شعب فلسطين...
بقضية إفريقية...
بقضايا الشعوب...
في إفريقية...
بما خلف الاحتلال...
من تخلف...
في كل القارات...
في آسيا...
في إفريقية...
في أمريكا...
اللاتينية...
في كل...
العالم...
حتى يصير...
العالم...
في الطريق...
إلى تقدمه...
إلى تطوره...
حتى تصير...
الشعوب...
قيد الاطمئنان...
على مستقبلها...
على مستقبل...
كل الأجيال...
القادمة...
واللاحقة...
حين يصير...
واقع العالم...
لا يعرف...
إلا التحرير...
لا يعرف...
إلا ديمقراطية الشعب...
لا يعرف...
إلا اشتراكية الحكم...
لا يعرف...
إلا معنى الإنسان...
*****
والإنسان...
لا يبالي...
إلا باحترام...
حقوق الإنسان...
وعريس...
الشهداء...
كان يناضل...
من أجل احترام...
حقوق الإنسان...
في هذا الوطن...
في فلسطين...
العظيمة...
في كل...
بلاد العرب...
في قارة...
إفريقية...
في كل...
القارات...
في هذا العالم...
حتى تتكلل...
كل الأوطان...
باحترام...
حقوق الإنسان...
حتى يتكلل...
كل العالم...
باحترام...
حقوق الإنسان...
*****
غير أن...
الرأسمال...
اللا يعجبه...
احترام...
حقوق الإنسان...
في كل مكان...
من العالم...
اقتصادية...
كانت...
أو اجتماعية...
كانت...
أو ثقافية...
كانت...
أو مدنية...
كانت...
أو سياسية...
كانت...
أو طبيعية...
وكان يتأصل...
من أجل...
حق الشعب...
في تقرير مصيره...
في هذا الوطن...
وكان يناضل...
من أجل...
حقوق الشعوب...
في تقرير المصير...
في إفريقية...
في آسيا...
في أمريكا...
اللاتينية...
حتى تتمتع...
كل الشعوب...
بحق...
تقرير المصير...
*****
ونضال...
عريس الشهداء...
قاده...
إلى الاختطاف...
منذ منتصف...
ستينيات...
القرن العشرين...
ليصير اختطافه...
وسيلة...
لاعتباره...
عريسا...
للشهداء...
*****
يا أي هذا الوطن...
إن عريس...
الشهداء...
كان يحبك...
كما كان...
يحب...
كل الأوطان...
في فلسطين...
في آسيا...
في إفريقية...
في أمريكا...
اللاتينية...
وفي كل العالم...
يا أي هذا الشعب...
إن عريس...
الشهداء...
كان يعمل...
وكان يسعى...
إلى تقرير مصيرك...
كما كان...
يحب...
شعب فلسطين...
الكان يسعى...
إلى تحرير...
أرض فلسطين...
من الاحتلال...
من اغتصاب...
صهاينة التيه...
*****
والصهاينة...
يساهمون...
في اختطاف...
عريس الشهداء...
كما كان يحدث...
لشعوب آسيا...
ولشعوب إفريقية...
ولشعوب أميركا...
اللاتينية...
وكل شعوب...
العالم...
الكانت تعاني...
من الاحتلال...
وكان يسعى...
إلى أن تتمتع...
كل الشعوب...
بتقرير المصير...
حتى تستطيع...
أن تتمتع...
بتحرير الأرض...
بتحرير الإنسان...
بتحقيق...
ديمقراطية الشعب...
بتحقيق العدالة...
بمضمون...
التوزيع العادل...
للثروات...








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. -ولادة أيقونة-.. حياة أم كلثوم في كتاب مصور • فرانس 24 / FRA


.. في سباق عيد الفطر .. ما هو الفيلم الأكثر جماهيرية؟




.. لأول مرة.. فيلم سعودي يترشح رسميًا في مهرجان كان السينمائي


.. «كأنه البخت» مسرحية كوميدية هادفة بوجوه صاعدة




.. -عندي سؤال- مع محمد قيس وضيفته الممثلة نادين نسيب نجيم السبت