الحوار المتمدن - موبايل
الموقع الرئيسي


محاميات الجمعية المغربية لحقوق الإنسان في زيارة لسعيدة العلمي بسجن عكاشة

أحمد رباص
كاتب

(Ahmed Rabass)

2024 / 1 / 26
حقوق الانسان


قامت محاميات المعتقلة السياسية سعيدة العلمي بزيارتها في سجن عكاشة وذلك يوم أمس الأربعاء 24 يناير 2024.
جاءت هذه الزيارة تضامنا مع سعيدة العلمي، التي كانت تخوض إضرابا لا محدودا عن الطعام دفاعا عن حقوقها السجنية، واحتجاجا على التضييقات والاستفزازات التي طالتها من طرف إدارة السجن المحلي بعين السبع (عكاشة) بالدار البيضاء.
يأتي على رأس هذه الاستفزازات والتضييقات حرمانها من حقها في المراسلة والتوصل بالرسائل الموجهة إليها.
بالتنسيق مع دفاعها، ودعما لمطالبتها بحقها في تغدية كافية وصحية ونظيفة، زارها ناشطون مدافعون عن حقوق الإنسان ينتمون إلى الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، في مقدمتهم رئيسها عزيز غالي، مرفوقين بعضوات وأعضاء من لجنة دعم المعتقلين السياسيين بالدار بالبيضاء، صحبة فريق من المحاميات مكون من كل من الأستاذات ثريا زهران وسعاد براهمة وأميمة بوجعرة. تمكنت المحاميات المذكورات من الحصول على إذن للتواصل مع معتقلة الرأي المدونة سعيدة العلمي بالسجن المحلي عين السبع من لدن النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية الزجرية بعين السبع.
على إثر هذه الزيارة، شكر المكتب المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان محاميات الجمعية المدافعات عن المعتقلة السياسية سعيدة العلمي.
كما أكدت الجمعية دفاعها عن المعتقلين السياسيين والمعتقلات السياسيات والمرافعة من أجل إطلاق سراحهم ووضع حد للاعتقال السياسي ببلادنا، لينسجم المغرب مع التزاماته الدولية ومسؤوليته كرئيس حالي لمجلس حقوق الإنسان التابع لمنظمة الأمم المتحدة.
وتعلن الجمعية وقوفها على معاناة المدونة سعيدة العلمي من خلال ما صرحت به لدفاعها، وكذا ما أخبرت به عائلتها عما تتعرض له من تضييق واستفزازات وحرمان من العديد من الحقوق السجنية، ومنها أساسا حقها في التواصل مع العالم الخارجي عبر الرسائل الواردة عليها والمرسلة من طرفها، والتواصل ومع السجينات خلال الفسحة، وحقها في تغدية صحية متوازنة وكافية.
وتسجل الجمعية الحقوقية بارتياح قبول المعتقلة السياسية سعيدة العلمي تعليق إضرابها المفتوح عن الطعام بعد تقديم وعود لها بتلبية مطالبها. كما تعلن تضامنها مع كافة المعتقلين السياسيين ببلادنا، ومع صمودهم داخل السجون.
إلى ذلك، تم التنويه بوقوف وفد المكتب المركزي عبر محاميات الجمعية على المعنويات المرتفعة للمدونة سعيدة العلمي بالرغم ظروف الاعتقال ووضعية صحتها المنهكة بالإضرابات المتتالية عن الطعام لفرض احترام حقوقها باعتبارها الوسيلة الوحيدة التي بيدها للاحتجاج.








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. حلم بين ضفتين.. ناجون: هذا ما ينتظر المهاجرين بعد عبورهم لأو


.. بعثة إيران في الأمم المتحدة: يمكن اعتبار الأمر منتهيا




.. قافلة -اليونيسف- تتعرض للاستهداف في القطاع | #غرفة_الأخبار


.. حكم غير مسبوق.. -قطب عقارات- تواجه الإعدام في فيتنام




.. عائلات الأسرى تطالب بفحص أهلية نتنياهو