الحوار المتمدن - موبايل
الموقع الرئيسي


قضية الطوارق بين المد الغربي والصحوة العربية

أبوبكر الأنصاري
خبير في الشؤون المغاربية والساحل

2007 / 4 / 20
القومية , المسالة القومية , حقوق الاقليات و حق تقرير المصير


في الأونة الأخيرة تلقيت رسائل من بعض المسؤولين في مصر يؤكدون أنهم أخطأوا بدعم ومساندة مالي وأنهم يعملون بكل إخلاص من أجل تحرير أزواد من ظلم مالي وإيجاد حلول ترفع عن الظلم عن الطوارق لأن ردة الفعل الناجمة عن الظلم يدفع المنطقة نحو كارثة فشعور مالي بأنها مدعومة من الأنظمة العربية واندفاع مجموعة من الطوارق نحو الغرب واشنطن ومحاولة الأنظمة التي يقيم بعض الطوارق عليها او بعض التيارات ذلك للتصدي لهم يوقع الأنظمة المعتدلة الموالية للغرب في حرج .
إن مصر الآن تؤيد قضية الطوارق وسوف تعمل مع السعودية والأنظمة المغاربية من أجل منح الطوارق حق تقرير المصير لأن خيار نصرة مالي ظالمة أو مظلومة فشل بكل المقاييس والمعايير ومن المفيد في هذا أن القضية بدأت تتحرك داخليا وخارجيا ولم تعد القضية جامدة تتحرك مالي كما تريد دون حسيب أو رقيب.
وأن مصر سوف تقوم مع السعودية بالتحرك داخل الجامعة العربية لدعم المبادرة العربية المدعومة من الهلال السامي لإنجاح العملية السلمية والتصدي للتطرف والهمجية والإرهاب حتى نقوم بعمل يعيد للأمة العربية جزءها المسلوخ عنها أزواد وتحرير بلاد الطوارق من الاستعمار الزنجي لأن هذا الاستعمار هو الذي ينكل بالطوارق ويمارس ضدهم التمييز ويدفعهم نحو خيارات صعبة فإما المقاومة بشكلها الذي يصفه الغرب بأنه إرهاب أو المقاومة السلمية الحليفة للغرب " المؤتمر الوطني لتحرير أزواد " والوضع الداخلي في مالي لا يشجع على بقاء الوضع بين قمع مالي بلاحدود وبين انقسام في أسلوب مقاومته بين التغريب بقيادة التيار الوطني الحر أو المقاومة التي لا ترضى عنها الأنظمة العربية والغرب .
إن الزيارة الأخيرة التي قام بها نائب وزيرة الخارجية الأمريكية نيغروبونت إلى ليبيا جرى فيها الحديث عن الوضع في أزواد وقمع مالي للطوارق والمذابح التي تحدث للطوارق وخلص الطرفان إلى عدم السماح لمالي بالعبث بالطوارق كما تريد وأن ليبيا سوف تتعاون مع واشنطن لوقف رئيس مالي عند حده.
تصلني تعليقات من بعض الطوارق في الدول العربية رافضة للتحالف مع الغرب وأطلب من هؤلاء أن ينشئوا مدوناتهم ومواقعهم ويكتبوا في الانترنيت للتحريك القضية إعلاميا ويعرف الجميع ماذا يريد شعبنا الذي يتفق على أن التحرر من مالي هو الأولية الأولى أما الطريقة فهي كل حسب أسلوبه فشعب له تاريخه الجهادي ضد فرنسا ومر بأكثر من 47 سنة من التمييز العنصري والقتل .
لقد رفعنا حاجز الخوف عن شباب الطوارق وباتوا قادرين على البوح بما في نفوسهم وقول ما يرونه صوابا في شأنهم العام إننا نشجع كل من يعارضنا من الطوارق على أن يكون له مدونة وموقع سواء باسمه الصريح أو المستعار وعندها تطرح كل الأفكار والبقاء للأجدر والأصلح .
وإذا ثبت لي خطأ أرائي ومنهجي فلن أستكبر قيد أنملة عن أتباع من أرى أنه أصلح لشعب الطوارق مني المهم أنه يسعى للاستقلال وبناء الدولة الطوارقية إن اللجوء للغرب كان لحماية شعبنا من الذبح وتكالب دول الجوار مع مالي فمن يعمل وينشط سياسيا ويعرف بقضيتنا في المحافل الإعلامية ويحقق للقضية ما هو أفضل أتشرف بمبايعته وإنشاء عملت معه وإن شاء بقيت مواطن في ظل عدل حكمه المهم لا يكون مثل قيادات الجبهة التي باعت القضية لمالي والجزائر.
إن قضية الطوارق ليست قضية شخصية أو بحث عن مجد أو شهرة هي قضية شعب ولكل من أبناء هذا الشعب الحق في الدفاع عن قضيته سواء بالتحالف مع الغرب أو المشرق العربي المهم أن يحقق الاستقلال نحن " المؤتمر الوطني لتحرير أزواد " ظهرنا في مرحلة مفصلية ودقيقة كان فيها رئيس مالي يسييس مكافحة الإرهاب ويجلب الأمريكيين لقتلنا باسم مكافحة الإرهاب واستطعنا إقناع أمريكا بأننا أصلح لسياستها من رئيس مالي وجنبنا شعبنا الذبح والتقتيل ولسنا طلاب سلطة أو شهرة نحن طلاب إنقاذ أرواح شعبنا من الإبادة ومن له طرح أفضل فليعرضه على الشعب ونحن جزء من هذا الشعب .
إننا في التيار الوطني لحر استطعنا تحريك كل التيارات داخل الساحة الطوارقية باتجاه تحريك القضية ونتوقع ظهور المزيد من المدونات التي تعكس كل الأفكار الموجودة في الساحة المهم أن القضية لاتموت بتوقيع اتفاقية مذلة مع مالي لقد شعرت بالفرح وأنا أستقبل أراء منتقدة لأن هناك تفاعل وتحريك للقضية داخليا وأن القضية لم تعد قضية شخص يطرح قضيته على الغرب لوقف جرائم حكومة عنصرية بل هناك شعب يتفاعل مع الطرح فيقبله البعض ويرفضه أخرون ولكل طرف حق أن يطرح أرائه على الجمهور ليقبل الجمهور ما يراه صحيحا .
أن تكون سياسي صادق مع نفسك ومع جمهورك ومع القوى الكبرى التي تتعامل معها بعيدا عن النفاق أمر يصعب على 90% من الساسة تحقيقه في السياسة كل شيء قابل للإستغلال بما في ذلك الدين فالزعيم الذي يرى الغرب يفضل قيادة طوارقية لاتدور في فلكه يحرك بعض الطوارق المقيمين في أرضه لشتمه أو معارضته أو وصفه بأوصاف نابية ولو كانت تلك القيادة موالية له لزكاه وجعله قديسا .
إن الملف الطوارقي يحركه المحافظين الجدد في المحافل الدولية والزعماء الذين يدفعون بعض الطوارق المقيمين على أرضهم لمعارضة " أبوبكر الأنصاري " هؤلاء أنفسهم لعبنا دورا في تحسين علاقتهم بالغرب وحذف أسمائهم من المغضوب عليهم أمريكا ولو كنا طلاب سلطة وباحثين عن كراسي لعلمنا بنفس اسلوبهم لكننا طلاب حق تقرير مصير الطوارق وسوف نظل نعامل كل القيادات العربية باحترام وسنبقى كما كان أجدادنا حصنا من حصون الإسلام والدفاع عن القضايا والمصالح الإسلامية والعربية عند صناع القرار الأمريكي وسنظل نعمل من أجل تحقيق السلام العادل والشامل وفق المبادرة العربية.
وأن يكون مشروعنا الهلال السامي مشروع سلام وواحة تسامح وسوف نسعى لتقديم المشورة نحو السلام والتعايش واحترام حقوق الإنسان وان جميع القيادات العربية المشرقية تساند مشروع الهلال السامي وأن القوى الكبرى وخاصة أمريكا قادمة لإفريقيا إن لم نسجل موقف ايجابي تجاههم بمشروع الهلال السامي أستقبلهم رئيس مالي بمكافحة الإرهاب وداس الطوارق والعرب بدعم غربي أمريكي وعلى كل طوارقي شريف وعربي أصيل أن يفكر قبل السب والشتم وتنفيذ رغبة الزعيم الذي يحركه بين ان يستقبل رئيس مالي واللوبي الزنجي أمريكا باسم مكافحة الإرهاب ويبيد الطوارق بمساعدتهم أو نسجل موقف ايجابي بالهلال السامي ونفوز باستقلال الطوارق ونجاح عملية السلام في الشرق الأوسط ورضى المشرق العربي ويكون العرب أهلنا معنا يشعرون بدورنا في السلام واليهود صناع القرار في أمريكا معنا أو نجعل رئيس مالي يدوس شعب أبيض باسم مكافحة الإرهاب








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. شاهد| فلسطينيون يحتجون على زيارة وزير الخارجية الأمريكي بلين


.. تحذيرات روسية من تورط الناتو في تمديد رقعة الحرب، ومكافأة تص




.. الأميركيون يستعدون لإنفاق مليارات الدولارات في عيد الحب.. ما


.. صباح العربية | إيطاليا تحتفل بالمئوية الثانية للمتحف المصري




.. صباح العربية | عرض أزياء مُبهر للمصمم اللبناني زهير مراد في