الحوار المتمدن - موبايل
الموقع الرئيسي


تكامل الإسلام في الجمع بين علوم الدين والدنيا !!

فوزية الحُميْد

2009 / 10 / 15
العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني


في غياب مفهوم إسلام التكامل, وفي عدم الاشتغال على علوم الدين والدنيا معاً , يظل الافتقار قائما , وبحاجة للمنهج الإسلامي النقي , وحيث الحضور الطاغي في المشهد ا لإسلامي العربي الراهن , الغلو والتزمت الديني المسيء
للإسلام في محتواه الحقيقي الذي يجمع بين الدين والعلم , في موازنة روحية وحضارية لا تقبل المزايدات والبدع, وفي ضعف مفهوم الحجة والبرهان يغيب مفهوم التكامل في الإسلام !! ونسأل هنا عن غياب المشروع الإسلامي العربي القادر على النهوض بالمجتمعات الاسلامية و العربية من حالة التخلف والضعف!! وتطويعها للمشاركة مع ما ينجزه العقل الفاعل في رحاب الإنسانية جمعاء, وحيث إعمال العقل مسألة صحية, تخشاها الذهنية العربية , كونها ذهنية تربت على الخوف من الأسئلة , وتميل إلى التلقين, والأخذ بالأجوبة العمياء, كحقائق مؤدلجة لذهنية عربية تكره فعل السؤال, وفعل الفحص!! و بسبب التصور الخاطيء للإسلام , وإغفال العمل بقيمة الفكر ! كل ذلك عمل على تكريس الخطاب الديني المتسلط ,الذي لايميز بين الاجتهاد وبين النَص في القدسية, ويعتبر الاجتهاد فوق النقد والاختلاف, وفي هكذا حال نتجت القطيعة التاريخية و المعرفية لتطوير الفكر الإسلامي القائم على منهج الشريعة والحياة ,وفي عدم التواصل مع المراحل الذهبية في تاريخ الإسلام , التي كانت ومازالت مادة لاستلهام الآخر المتقدم في حقول العلم والمعرفة, والبحث العلمي ,والتفكير المنهجي. وبقيت المجتمعات الاسلامية العربية في صراع واضح بين علوم الدين والدنيا, مما أدى إلى ظهور فكر التطرف وما صحب من ويلات آساءت للإسلام في عمقه الروحي والمدني !!
بالإضافة لانتكاسة حضارية يعيشها المجتمع العربي الإسلامي , أدت إلى عزلة معرفية وتاريخية وحضارية ,واصبح العقل الداخل ضمن منظومتة الحالية يفتقر للإبداع الخلَاق, وقد يتألق العقل ذاته عندما يخرج من حظيرته لمجتمعات تحترم العقل , وتجلَ المعرفة لصالح البشرية !!! وغرق المجتمع العربي في مزايدات هي أبعد عن المعرفة وأقرب إلى التعتيم. كون المعرفة مجموعة من التراكمات والمراحل وقد عملت المجتمعات العربية الاسلامية على تمييعها فكيف تكون قادرا على المقارعة والمثاقفة وأنت معزولا عن السياق التاريخي في مشروع العقل المتقدم , الأكثر ثراء ومعرفة ! وأمام معرفة استطاعت تدوير الثقافة لصالح المجتمع . بحيث يصبح الوجه الاجتماعي .. نموذجا حضاريا. بعكس ما يحدث في معظم المجتمعات العربية الإسلامية حيث الوجه الاجتماعي العربي يغرق في الأمية الثقافية وفي التسطيح المعرفي !! لقد عمل المجتمع العربي على انتشار التعليم, لكنه عجز عن صناعة برامج ترتقي بعملية التعلم وتوظفه لآفاق المعرفة والثقافة, وتدفعه للتغيير والتطوير والحضارة , ولهذا تبقى الثقافة العربية قاصرة بقصور التعليم! ويبقى التخلف ميزة عربية ترتفع حدتها وتنخفض حسب الالتفات لقضايا التخلف وهي قضايا يعبأ بها المجتمع العربي الاسلامي
والسؤال المهم مالذي حدث؟ وكيف تغير المشهد من إسلام عمل على الحياة المدنية في فتراته الأولى . حيث الأندلس حاضرة الإسلام المتألق ! وفي استفادة الغرب من إنجازات العلماء المسلميين في كافة الحقول المعرفية المختلفة ! إن الثقافة الخلاقة قوامها العبقرية والإبداع ,وهنا نتساءل أيضاً عن غياب المشروع الثقافي في الفكر العربي الإسلامي. لأنه الأقدر على قراءة النص الديني , ورسم مستقبل الإسلام. والخروج به عن دوائر الانغلاق والتظليل والاقتراب منه منهجيا كما أراده الله ! إن المتأمل في الصورة الإسلامية اليوم يدرك غياب المفكر الإسلامي الجديد الذي يحتاجه الإنسان الجديد وفق تطور الزمان والمكان وحركة التاريخ والإيمان بأهمية الإنسان دون تمييز في البناء الاجتماعي والعمل على استلهام المنهج الإسلامي البعيد عن الأهواء والمصالح!! في معرفة تساند التقدم وتضع الحلول لمشاكل التخلف من أمية و فقر وبطالة وطفولة بائسة يعبأ بها المجتمع العربي والإسلامي , نأمل في إحياء إسلام العقل والحكمة والإيمان . لا إسلام الأحزاب والفرق والجماعات والإخوان ونسأل عن مشروع التكامل في الإسلام بوجهييه الدين والدنيا!! أم أننا مجتمعات ضد المشاريع!!!








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



التعليقات


1 - تللسقف
يوسف حنا بطرس ( 2009 / 10 / 15 - 23:10 )
قرات مقالتك ومما شدني انك تتكلمين عن الاندلس والحضاره الاسلاميه ومبدعي المسلمين الرجاء ان تعطينا بعض اسماء من المسلمين المبدعين ان امكن واصلهم وماذا كانت ديانتهم قبل ان يرفع السيف على رقابهم لكي يسلمو وما هي الاختراعات التي قاموبها فقط ليتعرف الاخ القارئ لنستشهد باقوالك عند اللازم ولا نريد كلام بدون افعال وبدون شخصيات لان الاسلام دين كلام وحرب ونساء فقط


2 - مظاهر الاسلام الحقيقى
Zagal ( 2009 / 10 / 16 - 03:05 )
من اجمل الكلمات بهذا المقال السطر التالى :
-وحيث إعمال العقل مسألة صحية, تخشاها الذهنية العربية , كونها ذهنية تربت على الخوف من الأسئلة , وتميل إلى التلقين, والأخذ بالأجوبة العمياء, كحقائق مؤدلجة لذهنية عربية تكره فعل السؤال, وفعل الفحص!! و بسبب التصور الخاطيء للإسلام -

ياريت تقولى لنا من نقل هذا التصور الخاطئ للاسلام!! اليس من القران نفسه !!!
اليست ملكات اليمين بكتبكم
اليس قتل الكافر والمرتد عقيده راسخه منذ بداء الاسلام.
هل يجرؤا احدكم على انتقاد افعال بن لادن وغيره من الذبح والقتل وغيرها من مظاهر الاسلام الحقيقى .
هل يجرؤا احدكم على انتقاد مسلمين رفضوا ان يصلى المسيحيين فى مكان خاص بهم !!!

لماذا تخرسون عن كل هذا ... وتتكلمون على اشياء وهميه لتظهروا انفسكم ككتاب على صفحات الحوار


3 - العكس هو الصحيح
عماد العراقي-العمارة ( 2009 / 10 / 16 - 03:33 )
العكس هو الصحيح فالمسلمون هم من تعلموا من اهل اسبانيا والبرتغال بعض انواع الفن والريازة والهندسة والمعمار وليس العكس..من جهة اخرى لو كان كلامك صحيحا فلماذا لم تنعكس اثار الاندلس على بقية المدن الاسلامية وقتها والجواب لان من صنعوها كانوا اسبان حصرا


4 - اسلام الظاوهرى وابن لادن
جميل ( 2009 / 10 / 16 - 08:40 )
صدقينى عزيزتى الكاتبة
- أن بن لادن والظواهرى والزرقاوى هم صورة مصغرة لمحمد صلعم
- بل أنك أنت وغالبية المسلمين الذين نعيش معهم لا يطبقون الاسلام الحقيقى
وهذه هى الادلة :-
- عندما اتقابل مع صديقى وزميلى المسلم يجرى على ويسلم على ويأخذنى بالحضان كمان ..... مع أن نبى الاسلام قال له -لا تبدأوا اليهودد والنصارى بالسلام وإذا سار أحدهم فى الطريق اضطروه لأضيقه-
- فى اعيادنا يتسابق اخوتنا وزملائنا المسلمين بإلاتصال بنا وتهنئتنا بالعيد .... بالرغم من نهى رسول الاسلام صلعم ذلك .
- نسير فى الشارع بأمان وسط اخوتنا المسلمين .... مع ان القرآن قالها بكل صراحة إذا لقيتم الذين كفروا فضرب الرقاب .
- نعمل معا مسيحيين ومسلمين بمحبة وسلام وفى أحيان كثيرة يكون المسيحى رئيس للمسلم .... مع العلم بأن صلعم قال لكم لا ولاية لغير المسلم على المسلم.
وكثير من الأمثلة
اصحى من النوم
الاسلام اللى انتى بتنادى بيه ليس الاسلام فى شيء
بن لادن والظاهرى أدرى منك بالاسلام
شكرا للجميع


5 - رائع... و لكن
حمادي بلخشين ( 2009 / 10 / 16 - 12:00 )
كلام جميل يعبر عن حلم اجمل... لأن الحكومات العربية تريد اسلاما فلكلوريا صوريا اجوفا ... و لا يمكن لها أمريكياّ أن تعترف به بغير تلك الصورة الشائهة و الممسوخة
تحياتي

اخر الافلام

.. فتاة رومانية تنطق الشهادتين وتُشهر إسلامها في المسجد الأقصى


.. مؤذن وعضو مجلس محلي -يتغزلان- برئيس دائرة الإفتاء بحلب.. فهل


.. حركة الجهاد تعلن إطلاق صواريخ باتجاه القدس و1200 مستوطن يقتح




.. شاهد| مستوطنون يقتحمون باحات المسجد الأقصى


.. فيديو: تحت حماية الشرطة.. مئات الإسرائيليين يقتحمون المسجد ا