الحوار المتمدن - موبايل


قصيدة

صالح محمود

2011 / 2 / 15
الادب والفن


الإهداء:
إلى الشّهيد محمّد البوعزيزي وكلّ شهداء الثّورة التّونسية العظيمة.



تداعي
في البدء يكون الحياد
ماثلا، سائدا، مثوى
مهد الوجود، براكين قائمة
مجلّلة بالهدوء
عاصفة هوجاء كامنة في السّكون
تنتظر شرارة بلا غاية
نداء في الفراغات ينساب رؤية
ضرورة، تنضج ،في الخفاء
تثور وقت التصحّر ،
النار، النار، زفير إعصار
ريح صرصر
يكتسح الغمام هدير
هزيم الرّعود الموعود يتلبّد غيوم
كواكب سوداء، تسود الفضاء
نور الفجر يشقّ السّماء
نزيف السّفوح يراق أحمر
جمرا في الجذور يتبخّر
كائنات من نور في هدوء يتبدّد
تستشري في التجمّد
تلهب السّطوح، رؤية أرجوانيّة
شفق يتلظّى ، يفور
يتفتّح ورود،تنحلّ ألوانا
متغيّرات،حياة تتشظّى
خلقا، وحيا ، بريقا في الأزل
يتشكّل صدى
لحظة ارتسام الظّواهر
تتمثّل وجود
نسقا جديدا يتفجّر
صالح محمود
[email protected]
جانفي 2011








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



التعليقات


1 - حول عنوان القصيدة
صالح محمود ( 2011 / 2 / 16 - 09:40 )
تحية طيبة للمشرفين على موقع الحوار المتمدن العظيم
وأرجو لكم الصحة والعافية
وشكرا على نشركم نصي
وبعد ألفت نطركم الى أن النص بعنوان :تداعي
وليس :قصيدة
فرجاء الإصلاح وشكرا على التجاوب
تقبلوا فائق احترامي وتقديري
صالح محمود


2 - الشرعية
صالح محمود ( 2012 / 3 / 23 - 19:53 )
ما يشعرني بالشفقة انكم تستجدون الشرعية والتبرير وتتوسلونها من خلال مجاملة عابرة
هههههههههههههههه
تحياتي لكل التافهين
صالح محمود


3 - أصل القضية
صالح محمود ( 2012 / 3 / 23 - 20:46 )
طالما انكم لكم كل هذه الروح الرياضية في تقبل النقد لماذا رفضتم نشر تعليق أصل القضية حول نص -اللحظة صفر - الذي حذفتم نصفه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


4 - مجرد ملاحظة
صالح محمود ( 2014 / 1 / 7 - 19:23 )
أنا اكبر منكم ، قارنوا بيني و بينكم سترون كم أنتم على السطح بانتهازيتكم و حقارتكم حتى أنكم تتاجرون بصفحتي و كم أنا أحلق في الأجواء بإبداعي ههههههههههههههههههههههههههه

اخر الافلام

.. بتوقيت مصر : جدل حول استخدام اللغة القبطية في الصلوات


.. قصته أشبه بأفلام هوليوود.. كيف ساعد شلومو هليل آلاف اليهود ع


.. بالغناء والصراخ موالو بشار يعبرون ...و وسيم الأسد -هي مو صفح




.. شاركت لمجرد أغنية -الغادي وحدو-.. الفنانة حريبة: تصدم جمهور


.. أن تكوني فنانة عربية.. رؤى وتحديات