الحوار المتمدن - موبايل


لماذا تركتم الجواد السوري وحيدا ؟

حميد زناز

2012 / 7 / 20
المجتمع المدني


ستصومون و تمضون نهاركم في انتظار أذان الإفطار وستهجمون على كل ضروب المأكولات و المشروبات الآتية من بلاد الكفار. تحترفون الأكل من زمن المغرب إلى الإمساك. و تبقى مأساة الشعب العربي السوري مجرد خبر على شاشاتكم الضخمة التي تستوردون من بلاد الكفار أيضا لأن لا وقت لكم للعمل ، الأهم لديكم هو التفقه في دينكم.
الأطفال يذبحون في سوريا، تغتصب النساء ، تقصف المدن.. يعتدي النظام الفاشستي على الشعب جهارا نهارا ولا مظاهرات و لا اعتصامات و لا تعاطف على الأرض تبدون ، ستتوجهون إلى المساجد تجرّون بطونكم المتخمة و كأن لا جريمة ترتكب في سوريا و لا استغاثة تسمعون.
يا أيها الذين آمنوا شيعة كنتم أم سنة لماذا تتركون الشعب السوري وحيدا !

ما جدوى صلواتكم و صيامكم و ثرثراتكم الفقهية؟
ما جدوى احتراف الأيمان؟
ما الفائدة من وجودكم أصلا؟؟؟؟
سيتحرر الشعب السوري رغم أنوفكم و طوائفكم و انتهازيتكم و حساباتكم.











التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



التعليقات


1 - المحتل الجديد
Jamal abdu ( 2012 / 7 / 20 - 10:51 )
بعد أن يتحرر الشعب السوري
يتحرر من من
ومن سيكون المحتل الجديد
المحتل الذي حصل جوائز الربيع العربي
وعندها تعود وامثالك للنياحة من حكم الملالي والشيوخ والعرعورية
ويلام الاسلام لأنه لا يحترم الشيوعية واللبرالية ولا ي‘ود لهم في سياسته
مبروك عليك مقدما
ونلتقي .. بعد التحرير


2 - تحياتي
شامل عبد العزيز ( 2012 / 7 / 20 - 11:01 )
هذا هو الواقع - هذه هي الحقيقة - نعم - لا ينفعهم شئ .. ما يجري بالنسبة للغالبية مجرد خبر على ششاشة يشاهدها لا غير
الوضع السوري هو اخطر وضع ومتعلق بالأحداث الدولية والمصالح والنزاعات ولكن مع هذا فالسوريون سوف لن يتوقفوا
تقديري


3 - ولى زمن الأسود والنمور والكلاب ؟
سرسبيندار السندي ( 2012 / 7 / 20 - 20:18 )
بداية تحياتي لك ياعزيزي حميد زناز وتعليقي ؟
1 : منذ متى كان الشعب في سورية عربي ، أليست هذه تسمية شوفينية وعنصرية مقيتة ، أم أن للغازي الحق في فعل وتغير مايشاء ، أنا مدرك أنك لاتقصدها ولكن مادام هناك من يسعون لتقزيم وإقصاء ألأخر ، لابد وأن يأتي اليوم الذي يدفعون فيه فاتورة حماقاتهم وإستهتارهم وهكذا سيكون الحال في سورية وغيرها فزمن إذلال الشعوب وقهر ألأقليات قد ولى ؟

2 : إن المعضلة التي تحدث في سورية هى نفسها التي حدث في تونس وليبيا ومصر ، فمن يدعون أنفسهم ثوارا هم بالحقيقة قلة مع ألأسف ، والباقي ماهم إلا شلل من المرتزقة وذيول القاعدة ومن تجار السلاح والدين ؟

3 : أنا لا أدافع عن ألأسد ونظامه اللعين والذي لم يكن يختلف عن نظام صدام ، حيث لم ولن أنسى يوم كان النظام السوري وعصاباتهم يجندون مرتزقة القاعدة والإهابيين لتفجير العراقيين ألأبرياء ، لقد قلتها قبل أكثر من خمسة سنوات لابد وأن يأتي اليوم الذي ستشربون من نفس الكأس التي تسقونها لإخوانكم العراقيين عن عمد وإستهتار ، وعندها لم ولن نرحمكم والبادي أظلم ؟


4 - الندم بعد فوات الاوان
العراقي العجوز ( 2012 / 7 / 20 - 21:14 )
المعركة في سوريا طائفية سنية ضد الامة السورية وما سيحصل بعد نجاح -المجاهدين- سيبدأ الكثير منكم بالبكاء والعويل والندم على ايام الاسد، لقد تعلمنا منذ القدم ان نحلم باكثر مما يمكن ولكن الواقع المرير يعيدنا خائبين دوما لاننا نتعاطف مع المخرب املين ان بشيد لنا صرحا عاليا، لمن من طبيعة المخرب ان يهدم ولا يبني. نسمع دوما ونقرأ عن المجاهدين كيف سيتعاملون مع جثمان الاسد والعلوية وكيف يطردون المسيحيين الى لبنان وكيف يقطعوا رؤوس مؤيدي النظام انهم الارهاب بكل ما اوتي من حقد ونذالة وسوف نسمع منكم عنهم ساعات بعد نصرهم - لاسامح الله- يكفيكم ان تعلموا انهم قطعوا يدي ضابط برتبة مقدم على حدود العراق


5 - ما بين السطور
عمران ملوحي ( 2012 / 7 / 20 - 22:30 )
لم أقرأ مقالك بشكر حَرْفي.. بل قرأت ما بين سطورها.. وما بين السطور لهجة رثاء لـ (الثورة) ودخولها في نفق الإفلاس، والفشل... (ثورة) من دون برنامج ثوري واضح، وقودها رعاع 90% منهم بالكاد يتقنون فك الحرف، و90% منهم مرتزقة أو أصحاب سوابق... وقد فشلوا.. وبان فشلهم وهم يستسلمون، أو يهربون من أرض المعركة، أو يقتلون مجاناً... وبرهاني هو عتابك على (أمة محمد) التي تركتهم في ساح الوغى من دون نجدة حقيقية.. وأقصى ما لدى هذه (الأمة) هو الإسراف في بذل المال ذي الرائحة النفطية.. وغالباً لا يصل من هذا المال إلا الفتات لحاملي السلاح.. والسلاح الذي يرسل تهريباً من دول الجوار، غالباً ما يتم بيعه للثوار... ليدفعوا باليسار، ما قبضوه باليمين من مموليهم.... وهنا.. لا أنا، ولا أغلبية الشعب السوري (الشعب السوري، وليس العربي السوري) من أنصار النظام في سورية، (النظام الذي ما يزال يتمسك بأثمال عباءات العروبة المهترئة)... ولكن غالبية شعبنا ترفض النموذج السعودي القطري، وترفض الفكر الوهابي الذي تتستر خلفه الصهونية... ما حدث ويحدث في تونس، وليبيا، ومصر خير دليل لك، ولسواك من الذين يتباكون على (الثورة) قبل دفنها بقليل.


6 - الم تتعلم من بلدك؟
سوري حائر ( 2012 / 7 / 21 - 08:22 )
تخاطب الذين يصومون ويذهبون للجامع وتعاتبهم بطريقة شيوخ السلفية وكانهم كانوا ذي نفع في يوم من الايام, او وكانهم ليسوا هم سبب البلاء الذي عاشته بلدك و سوف تعيشه كثير من البلدان المساة عربية.
هؤلاء الذين يصومون ويذهبون للجامع في سورية هم الذين باعوا انفسهم للعم حمد ومولاه العم عبد الله خادم العمين سام وحام.
اذا كنت تاسف لتناسيهم الشعب السوري فانا مستعد لدفع ما تبقى من عمري لهم كي يفعلوا ذلك ويتركوننا وشاننا نصفي حسابنا مع الدكتاتور بطريقتنا السورية التي تعكس حضارتنا لا حضارة بدو الجزيرة الاوباش , صناع الارهاب والتطهير الديني والعرقي اتباع رسول الرحمة سيد العنف والجنس والتصفية للمخالف .
نحن السوريون كنا ومازلنا وسنبقى نعتبر الدين اخر ما يمكن التعويل عليه, لذلك دعنا وشاننا .اذهب و خاطب وعاتب الشعب الجزائري الذي لم يؤيد مذابح الجبهة الاسلامية للانقاذ عندكم كي تتمكن من تسلم السلطة وتحويل بلدكم الى قندهار افريقيا
ختاما اكرر ما قاله غيري من اننا لسنا عرب وان كان المحتل العربي قد تمكن من فرض دينه الفاشي و لغته المعقدة مثله, علينا


7 - 1كفى شوفينية
حميد زناز ( 2012 / 7 / 21 - 12:31 )
لا أملك إلا الإشفاق على هذه القراءة المغرضة المريضة لنص لم يرد التعبير سوى عن غضب صاحبه و إدانته للسكوت أمام مجزرة ترتكب من نظام قمعي فاشستي. يا اصدقائي لم أقصد نفي وجود القوميات الاخرى في سوريا . و لست أنا الذي يحدد من هو عربي أم غير عربي لكل إنسان الحرية أن يكون ما يشاء و لكن ليس له الحق أن يوزع الهويات على غيره كما شاء . و العروبة بالناسبة ليست سبة . أما خوفكم من الأصولية بعد زوال النظام فالأصولية أنتم فيها غارقون منذ قرون . فهل النظام الأسدي نظام علماني ، اقرؤوا النصوص القانونية و ستدركون ما أنتم تجهلون أو تتجاهلون.


8 - كفى شوفينية 2
حميد زناز ( 2012 / 7 / 21 - 12:31 )
الدفاع عن النظام بدعوى رفض الدولة الدينية القادمة أصبح كلاما تافها لا يقنع احد. ليسقط النظام و نترك الشعب السوري يجد الحلول لمصيره. صندوق الاقتراع هو الذي يحسم المسالة. أما الشخص الذي يتحدث عن بلدي فلا يستحق الرد لأن الوضع يختلف تماما و لست هنا بصدد شرح المسالة. و لكن لا يفوتني القول بأن لي الحق في الحديث عن الجرائم الرتكبة في سوريا و التنديد بفاعليها رغم أنني لست سوريا و رغم أنوفكم الشوفينية أنا اتكلم كإنسان حر من كل إيديولوجية و عرق و بلد الخ

اخر الافلام

.. الفلسطينيون سيتوجهون إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة لإدانة


.. إسرائيل-حماس: اتهامات بارتكاب جرائم حرب...لمن توجه ولماذا؟


.. النزاع الإسرائيلي - الفلسطيني: نداء من الأمين العام للأمم ال




.. متحدثة باسم اليونيسف: مقتل الأطفال الفلسطينيين في قطاع غزة ت


.. الأونروا: نحن أمام كارثة كبرى إذا استمرت العملية العسكرية عل