الحوار المتمدن - موبايل


بيئة أنقى أطفال أذكى إقتصاد أفضل

رامى محمد فؤاد

2014 / 5 / 9
الطب , والعلوم


المال والبنون زينة الحياة الدنيا ومستقبل الأمم وذكاء الأطفال يترجم اقتصاديا غدا فلا حاجة لنا للتدليل على أنه فى عصر العلوم والتكنولوجيا فإن الأموال تفضل أصحاب العقول عن ذوى العضلات
لكن إنتاج الأموال لا يستهلك العقول وحدها بل يستهلك البنزين والديزل والفحم وبإحراق هذه المواد تهبط الأموال على الأغنياء وتتصاعد الأدخنة فوق الجميع وتحتوى هذه الأدخنة على مواد كالهيدروكربونات العطرية متعددة الحلقات polycyclic aromatic hydrocarbon التى تشكل أضرار كثيرة على صحة الإنسان فهى توصم فى أغلب الأحيان بالمسرطنة ولكن تأثيرها على الحوامل يبدوا قويا للغاية فتشير الدراسات بأنها تسبب تشوهات للأجنة أو قلة وزن الجنين أو الولادة قبل الأوان أو عيوب قلبية بالإضافة إلى التأثير على ذكاء الأطفال المولودين لأمهات تعرضن للتلوث حيث أظهرت دراسات سابقة أن الأطفال فى سن الخامسة الذين لم تتعرض أمهاتهم أثناء الحمل للهيدروكربونات العطرية متعددة الحلقات بنسب كبيرة لهم معامل ذكاء IQ أعلى بثلاث نقاط من نظرائهم الذين تعرضت أمهاتهم لهذه المواد بنسب كبيرة
وقد نشرت دراسة تحليلية شملت أكثر من 63 ألف طفل مولودون عام 2002 لأمهات من نيويورك أنه بتقليل نسبة التلوث و الهيدروكربونات الأرومتية متعددة الحلقات بنسبة 25 % قد يوفر 215 مليون دولار نتيجة لتحسين معامل ذكاء شباب المستقبل وأجنة اليوم
وهذا يعنى أن تخفيض معدلات التلوث لم يعد رفاهية بل أصبح مطلب أساسى لشعوب تريد تحسين اقتصادياتها باستغلال العقول فى الإنتاج أما الدول التى لا تهتم بالعقول كثيرا ولا تحسن استغلالها فإن التلوث لن يكون مشكلة كبيرة لها
د/ رامى محمد فؤاد
التل الكبير – الإسماعيلية








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. أربعة آلاف وفاة خلال 24 ساعة في الهند بسبب فيروس كورونا


.. التحول الرقمي.. تطبيق التكنولوجيا ي قطاعات المجتمع


.. أدوية نوعية وبكميات ضخمة أهمها مادة الهيبارين تم تأمينها للش




.. صحتك+ | تساقط الشعر من مخاطر سوء التغذية


.. منذ 35 عاماً.. سوري يعالج مرضاه بـ -الطب العربي- بلا مقابل