الحوار المتمدن - موبايل


ليس العيد لمن لبس الجديد العيد لمن مات شهيد

محمد سعدي حلس

2015 / 7 / 19
الثورات والانتفاضات الجماهيرية


ليس العيد لمن لبس الجديد العيد لمن مات شهيد
كان هذا الشعار من احدي شعارات الانتفاضة المباركة وقبل وبعد انتفاضة الفلسطينية عام 1987م وكنا نرفع او نكتب هذا الشعار ونحن كلنا فخرا واعتزاز بما قدمه الشهيد البطل من بطولات ضد العدو الصهيوني المجرم والغاشم الذي يحتل ارضنا ويقتل شعبنا ويستبيح ويدنس ويهدم بيوتنا ومقدساتنا ولكن ما يحدث في الوطن العربي الشقيق وبمعزل عن موقفي مع هذا او ذاك اوضد هذا او ذاك يتعرض الوطن العربي الحبيب الى موجه من العنف والعنف المضاد وعمليات ارهابية هنا او هناك وقتل في الطرقات والشوارع وفي الاسواق والاماكن العامة وفي دور العبادة ولم يعد هناك مكان امن في العديد من الدول العربية الشقيقة وليس هناك حرمة لاي شهر في السنة ولا أي يوم في الشهر وحتى شهر رمضان الفضيل ذهب ضحية الاجرام والعنف والارهاب المئات من الشعوب العربية وفي صباح يوم العيد المبارك تفجيرات في العراق الحبيب يذهب ضحيتها اكثر من مائة وثلاثون مواطن عراقي والعديد من الجرحى وفي سوريا الشقيقة ايضا يوم دامي وفيها العديد من القتلى والجرحى وفي مصر الشقيقة ايضا عمليات اجرامية تستهدف الجيش المصري الشقيق واصبحت شمال سيناء ساحة حرب حقيقية وتدخلات اجنبية هنا وهناك والمخابرات الصهيوامريكية ترتع وتصول وتجول في كل الاقطار العربية تغزي هذا الطرف على حساب الطرف الثاني وعندما تشعر بان الطرف الاخر قد اختل توازنه وقوته تقوم بدعمه حتى لا يسقط وهذا ان دل انما يدل على العمل على انهاك الطرفين وان زال طرف من الطرفين عن الساحة القتالية تخلق ثالث ليكون نقيض منذ اكثر من عشر سنوات واعيادنا العربية موشحة بالدماء الذكية هذا بمعزل عن القضية الفلسطينية منذ الاحتلال الصهيوني ونحن اعيادنا لن تمر الا بنزيف من الدماء الزكية الطاهرة والشهداء والجرحى والاسرى والمهجرين اننا نتالم كثيرا لعدم حصول شعبنا على دولته الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس وان لا يعيش شعبنا بامان واستقرار وسنظل نناضل بكل الوسائل المتاحة من اجل تحقيق اهداف شعبنا الصامد كما نعتصر الما ايضا ان نرى شعوبنا العربية الشقيقة تقتل بعضها البعض نحن على الاقل نزيفنا من عدونا الصهيوني ولكن ما يحدث في وطننا العربي هو اشد إيلاما واشد مرارة واكثر حزنا وقسوة لان القتل والدمار والدماء التي تنزف عربية وبايدي عربية فهل هذا هو الربيع العربي انا اقول بان الربيع العربي مطلوب لتغيير واقعنا كوطن عربي وان ننتقل الى الافضل وبشكل ديمقراطي بناء وان نوحد الصفوف ونوحد كلمتنا ونعمل على ماسسة السلطات والمجتمعات وليس تاسيس واقع التفرد ونفي الاخر او اقصائه عن الحياة السياسية والارهاب والاجرام والقتل وفتح المجال لاطراف دولية العبث بمقدرات شعوبنا من اجل الدعم المادي والعسكري والسياسي ونصبح عبيدا لاجنداتهم ومخططاتهم الاجرامية التي تهدف النيل وانهاك شعوبنا وتدمير مقدراتنا وتقسيم الوطن العربي الى دويلات صغير عروشها خاوية وقبائل متنازعة مفككة يسود بينهما جوا من الكراهية والحقد ولا تمتلك من مصادر القوة ما يتم ذكره ولا حتى القدرة على الدفاع عن النفس منذ نشاة دولة الكيان الصهيوني حتى هذه الحظة لم يوفر لها مناخ افضل من هذا المناخ لتحقيق انتصارات على الارض دون ان تدخل في حروب طاحنة مع الاقطار العربية انقسام فلسطيني مرير وبغيض عمليات اجرامية في جمهورية مصر العربية الشقيقة وساحة حرب في سيناء الحبيبة العراق الشقيق حدث ولا حرج سوريا الشقيقة لا توصف الاوضاع فيها واليمن ساحات معارك طاحنة تاكل الاخضر واليابس وتونس والجزائر والكويت والبحرين والسعودية وغيرهم من الاشقاء العرب يتعرضون لموجات من العمليات الارهابية الجبانة التي تزهق ارواح الشعوب الامنة والمسالمة وداعش ونصرة وسيف الاسلام وجماعة اكناف بيت المقدس وبوكو حرام وانصار بيت المقدس وولاية سيناء وقاعدة وولاية الشام والعراق وطالبان من قبلهم والجهادية السلفية والاخوان المسلمين وبعض الانظمة العربية جميعهم دمى وحجارة شطرنج تحركها وتقدمها وتعود بها الى الخلف ايادي امريكية صهيونية بريطانية ايرانية قطرية تركية كلا حسب مصالحه الاقليمية والدولية عودوا للحوار الوطني البناء الذي يوحد الشعوب من سنة وشيعة واكراد ودروز ومسيحيين وغيرهم من العرب عودوا لانتفاضتكم كشعوب ولا تسمحوا لمجموعات القتل المدعومة من المخابرات الاجنبية ان تبعدكم عن انتفاضتكم الجماهيرية او تحرف بوصلتكم عودوا الى رشدكم وكفا اراقة دماء من شعوبكم الذي لا نعرف فيها القتيل من الشهيد المجد لشهدائنا من المحيط الى الخليج والخزي والعار للجبناء القتلة العملاء للاستعمار الجديد والقديم ثوروا على من يريد تقسيم الشعب وتمزيقه ولا تتوقفوا عن تحقبق طموحاتكم واهدافكم

بقلم : محمد سعدي حلس








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. مراسل آر تي: إسرائيل تطلق الرصاص لمنع متظاهرين لبـنـانيين حـ


.. هل رفضت إسرائيل وساطة مصر للتهدئة مع الفصائل الفلسطينية؟


.. محاولة عدد من المتظاهرين في الأردن اجتياز الخط الحدودي مع فل




.. قصف مستمر على غزة و الفصائل الفلسطينية ترد بالصواريخ.. وإسرا


.. ما هي المواقف الدولية من التصعيد الدموي بين إسرائيل والفصائل