الحوار المتمدن - موبايل


اين هي التعليقات(رد على تعليقات على المقال السابق : ( أبو بكر وعمر وعثمان وطلحة ... )

عبد الحكيم عثمان

2018 / 2 / 22
دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات


اين هي التعليقات(رد على تعليقات على المقال السابق : ( أبو بكر وعمر وعثمان وطلحة ... )

السلام عليكم:
احمد صبحي منصور معروف عنه انه يغلق خانة التعليقات على مايكتبة حيث يضع نهاية مقالاته عبارة( الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع)
ثم بعد غلقة لخانة التعليقات يكتب مقال يعنونه(رد على تعليقات على المقال السابق : ( أبو بكر وعمر وعثمان وطلحة ...)
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=589993
العفو منك احمد صبحب منصور اين هي التعليقات التي ترد عليها غير تعلمنا عنها ؟
راجعت مقالك الذي تدعي انه عليه تعليقات وترد عليها فلم اجد اي تعليق اليك الرابط لتعلم انه لاتعليق على مقالك كونك غلقت صفحة تعليقات الحوار المتمدن
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=589865
سوف تقول ان التعليقات وردت على موقع اهل القرآن ماشي غير تقدمها للقارئ ليطلع عليها ليقارن بينها وبين ردودك عليها.
تقول في مقالك:
الذى اضاع منى المرتبة الأولى فى الحالتين أننى كنت حريصا فى إجابات أسئلة الاعدادية والثانوية أن أكتب الاجابة من الكتابة من المقرر ، ثم أعقبها بقول رأيى الخاص .
انا اقول جيد انهم منحوك المرتبة الرابعة
كلنا يجيب على الاسئلة الامتحانية من مامقرر عليه حتى لو كان غير مقتنع بالاجابة ولو اجبنا وفق قناعاتنا لما نجح احد اصلا
اما تخلف المسلمين فالسبب وجود اناس امثالك بينهم.
حرص محمد علي باشا على تقدم مصر فارسل شباب مصر ببعثات علمية فبماذا عادوا لها
عادوا ليشكلوا احزاب وحركات سياسية لااكثر
ومنهم من عاد ليطالب المرأة بالسفور معتقدا ان تقدم البلاد التي درس فيها بسبب سفور المرأة
ومنهم من عاد ليشكل فرق مسرحية او فرق موسيقية
وانت الان في بلاد التقدم والعلم ماذا قدمت لبلدك غير مقالات تغلق ساحة التعليقات فيها
وليس انت فقط بل كثير امثالك في بلاد التقدم لم تقدموا لبلادكم الا قشور التقدم لااقل ولا اكثر
في اخر مقالك اوردت بعض اسماء المعلقين ولكن لانعرف اين علقوا على مقالك ياريت ترفق المصدر بمعنى رابط تعليقاتهم حتى نتابعها لنلم بها فلاتكفش اشارتك لذالك فلانريد معلومات معلبة كما تفعل حكوماتنا ترد على تصريحات لاتعلنها للجمهور وبما انك تفتح ساحة ىالتعليقات في موقعك اهل القرآن فلم
لا تفتح ساحة التعليقات على مقالاتك التي تحظى باهتمام هيئة الحوار وتضعها في صفحاتها الاولى كنوع من رد الجميل لندلو بدلونا فيها لاتخاف فالرقيب صاحي وبالمرصاد لكل من يحاول التجاوز على شخصك ولن يسمح بمرور تعليقات مسيئة
لكم التحية








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. تعرف على أبرز تطورات صواريخ المقاومة الفلسطينية


.. القسام تعلن إطلاق 130 صاروخا تجاه بلدات إسرائيلية


.. -حلوا عن صدورنا-.. الرئيس الفلسطيني يوجه رسالة إلى أمريكا و




.. جذور أزمة حي الشيخ جراح في القدس بين الفلسطينيين والإسرائيلي


.. واشنطن تعلن مراجعة قرار انسحابها من اتفاقية -الأجواء المفتوح