الحوار المتمدن - موبايل


سؤال محير فى موضوع -حرية العقيده-

حسين الجوهرى
باحث

(Hussein Elgohary)

2018 / 3 / 27
العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني


سؤال محير فى موضوع "حرية العقيده".
--------------------------------------
كل واحد حر يعتقد زى ماهوه عايز. ده شىء بينك وبين ألاهك/خالقك أوأى شىء آخر تعتقده. لاأنا أتدخل فى عقيدتك ولا انت تتدخل فى عقيدتى. كلام عين العقل. بس انا عندى اشكال جامد جدا جدا فى نتايج هذه الحريه.
واحد عقيدته بتقول له حب الناس التانيين وعاملهم زى ما تحب انهم يعاملوك وده طبعا زييى وبالتالى فهو على عينى وراسى. أنما واحد تانى عقيدته بتقول له لا انت ما تهداش الا لما كل الناس تعتقد زيك. وبالتالى فاى واحد طالما مختلف عنك فهو عدو. عايز تقتله فمن حقك. عايز تستنى عليه بس يكون تحت طوعك وفى ذمتك واللهى يبقى يا سيدى كرم أخلاق منك وماشى مع تعاليم عقيدتك السمحه. واحد بيعمل دايما على ان اللى بينه وبين ربه يكون عمار أما اللى بينه وبين الدنيا (واللى انا جزء منها) خراب والنتيجه انها فعلا بقت خراب.
ممكن حد ابن حلال ينصحنى أو يدلنى أعمل ايه بالظبظ فى موضوع حرية العقيده؟








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



التعليقات


1 - اين التناقض ؟
سامى غطاس ( 2018 / 3 / 27 - 12:09 )
سيدى الفاضل
لماذا عليك الإختيار بين عمار مع الله وخراب مع الدنيا ؟
اذا فكرت بتمهٌل ستجد عدم وجود اي تناقض بل العكس هو الصحيح , العمار مع الله الحقيقى اي كان اسمه اوماهيته لابد ان يرافقه عمارا تلقايئا مع الدنيا .

تأكد ان حٌبك لجميع البشر هو الهدف الحقيقى والوحيد لهذا الاله و عليه فانت تسلٌك الطريق السوي وليس هناك اي داع للحيرة او الشك .
لك كل التقدير و المحبة

اخر الافلام

.. كيفية التعايش في الإسلام | #بذور_الخير الحلقة التاسعة


.. رمضان .. في ضوء الديانة اليهودية !! / قناة الانسان / حلقة 90


.. بيغسلوا دماغهم وبيسبوهم يواجهوا مصيرهم وبيهربوا.. هو ده فكر




.. قتلوا المصريين بالصوت والصورة ويقولوا مش إحنا.. الاختيار2 يُ


.. الشريعة والحياة - حسين السامرائي: الإسلام دين يسر وهذا ما يم