الحوار المتمدن - موبايل


الإعلام ونظرية التنفيس

محمد عمارة تقي الدين

2018 / 4 / 15
الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع


الإعلام ونظرية التنفيس
دكتور محمد عمارة تقي الدين
نظرية التنفيس (Catharsis Theory) هي واحدة من نظريات علم النفس والتي تم إسقاطها على علم الإعلام في محاولة لتفسير بعض جوانب العملية الاتصالية، وتذهب تلك النظرية إلى أن مشاهدة الفرد للعنف والجنس عبر وسائل الإعلام من شأنها أن تُنفِّس عما بداخله من مكبوتات ومن ثم تستقيم حالته النفسية، ويرى البعض أنها تأسست على فكر الفيلسوف اليوناني أرسطو الذي طرح رؤية مفادها أن المعاناة تؤدى إلى التطهير النفسي، وهو ما يذكرنا بما طرحه سيجموند فرويد بأن الأحلام من شأنها أن تُنفِّس عما بداخل الفرد من مكبوتات في اللاوعي، غير أن الدراسات الإعلامية الحديثة أثبت خطأ تلك النظرية في مجال الإعلام، فمحتوى العنف والجنس في وسائل الإعلام قد قاد لزيادة العنف المجتمعي واحتدام السعار الجنسي وليس العكس.
والحقيقة أن الإعلام السلطوي قد قام بتوظيف تلك النظرية لكن بشكل مغاير تماماً لمقصودها، إذ ترك للجمهور هامش معارضة شكلية للتنفيس عما بداخله من مكبوتات تجاه ممارسات السلطة الحاكمة، أو عبر التنفيس في اتجاه مغاير فبدلاً من الهجوم على رأس السلطة باعتباره المسئول الأول عن إخفاقات الواقع يجرى توجيه اللوم لمن هم دونه من الوزراء والمسئولين ومن ثم تقوم السلطة بتغييرهم بعد فترة من الزمن فيأتي الشعور بالارتياح المؤقت لدي الجمهور، هنا تكون نظرية التنفيس قد أتت أُكُلها.








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. أمل طالب تكشف الوجه الساخر للإعلامي #السوري عمار أورفه لي في


.. ماكرون يلتقي نظيره الأوكراني في باريس


.. رئاسة الجمهورية اللبنانية ترفض استقبال وفد من أهالي ضحايا مر




.. الأغنياتُ التراثيةُ السودانيةُ بشكلٍ جديد… بين مؤيدٍ ورافض |


.. ما وراء الخبر– ماذا ستفعل إسرائيل بعد التوبيخ الأميركي لها؟