الحوار المتمدن - موبايل
الموقع الرئيسي


ايران تخفض اجر العامل اليومي الى اقل من 140 دولار ** العمل والاجر حسب الريال والنفقات حسب الدولار

صافي الياسري

2018 / 7 / 30
مواضيع وابحاث سياسية


ايران تخفض اجر العامل اليومي الى اقل من 140 دولار

** العمل والاجر حسب الريال والنفقات حسب الدولار

صافي الياسري

مع انخفاض سعر صرف الريال الايراني الى ما يزيد على 120 الف ريال للدولار الواحد دون توقف لانهيار سقف السعر او امل به ،ووصول خسارة العملة المحلية الايرانية الى فقدان ما يزيد على 130% من قيمتها وارتفاع التضخم الى اكثر من خمسين بالمائه وانخفاض القوة الشرائية للعائلة الايرانية تبعا وبخاصة عوائل العمال،خفضت الحكومة تبعا اجرة العامل الايراني الشهرية الى ما يقرب من 140 دولارا ليصب فارق الاجر عما كان عليه قبيل انسحاب ترامب من الاتفاق النهائي مع الملالي في خزائن الحكومة .




ان التخفيض الاخير لاجور العمال الإيرانيين إلى 140 دولارًا في الشهر، ومعادلة العمل حسب الريال والنفقات حسب الدولار،جعل إيران صاحبة أدنى مستوى لأجور العمال في العالم

ففي الوقت الذي ترتفع فيه الأسعار في جانب من الانهيار الاقتصادي للبلاد وتزداد تداعياته الجانبية كل يوم، تشير أوساط عمالية إلى «تخفيض أجور العمال إلى 140 دولاراً في الشهر». وعلى ضوء ذلك قال أحد النشطاء العماليين: «مع هذه الأجورلا يمكننا حتى أن نعيش لمدة أسبوع».

يؤكد تقرير أنه «مع الزيادات اليومية في أسعار العملة والتلاطمات الاقتصادية فقد تأثرت حياة العمال ومتقاضي الأجور أكثر من أي وقت مضى (من هذه العوامل).

أدنى أجور في إيران على مستوى العالم

وفي وقت سابق كان وكيل وزارة العمل قد أعلن في برنامج للشبكة الثانية لتلفزيون النظام الإيراني أن الحد الأدنى للأجور في إيران هو أدنى مستوى في العالم واعترف بأن «حصة الأجور» في الاقتصاد الأمريكي كانت أكثر من 75 بالمائة في أستراليا أكثر من 65 بالمائة في معظم الدول يكون أعلى من 50٪ وفي عدد قليل من الدول يكون 25٪ إلى 35٪ وإيران لديها أقل الأجور في العالم بأقل من 5٪.

· الوضع المعيشي للعمال

وفيما يتعلق بالوضع المعيشي لمستلمي الرواتب قال أحد النشطاء العماليين إن «ارتفاع سعر العملة في الأشهر الأخيرة أدى إلى انخفاض في القوة الشرائية للعمال الكادحين». إذا كان أجر العمال في عام 2017 مبلغ 930 ألف تومان وسعرالدولار 3800تومان ، فكانت أجورهم 245 دولارًا ، واليوم انخفضت أجورهم إلى 140 دولارًا بأجر مليون و 130 ألف تومان وسعر الدولار 8000 تومان.

ويذكر بتهكم شائع في الوسط العمالي بشأن انخفاض قيمة التومان مقابل العملات الأجنبية والتناقض بين تكاليف العمال ورواتب العمال ويقول «نحن نعمل بالريال ولكن ننفق بالدولار»!

· خدعة إنخفاض البيع لإظهار خفض الأسعار

في البحث عن «التفاصيل المخفية» للموضوع، وضع هذا الناشط العمالي قلة حجم وجودة «بعض المنتجات مثل زيوت الطعام ومنتجات الألبان والخبز وغيرها» مقابل عدم وجود زيادات في الأسعار لهذه الفئة من المنتجات. وقال :«على سبيل المثال يتم توزيع 950 غراما من الزيت في علبة وزنها 860 غراما». و هذه قلة البيع الخفي قد رفع في الواقع السعر. أو« أصبح رغيف الخبز أصغر وانخفضت جودته».

ولكن من ناحية أخرى عندما ننظر إلى سعر المواد الأولية نرى أن «الرقي حاليا سعره 2500 تومان لكل كيلو والسكر قيمته3500 تومان لكل كيلو و البيض 600 تومان لكل عدد واللحم 65 ألف تومان لكل كيلو والدجاج قيمته 12 ألف تومان لكل كيلو ».

وتابع وهو يطرح سؤالًا «في مثل هذه الظروف كيف تستطيع عائلة عمالية أن تتغلب على هذه التكاليف؟ وأضاف: «إذا كان العامل سعيدًا للغاية لأن صاحب العمل يفي بحقوق وزارة العمل ويدفع راتبه في الوقت المقرر كيف يمكن التعامل مع هذه الأسعار التي تضاعفت من العام الماضي حتى يومنا هذا لإدارة حياة عائلة مكونة من أربعة أشخاص؟








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. فرنسا: هل يصمد الإصلاح أمام ضغط الشارع؟ • فرانس 24 / FRANCE


.. فلسطين وإسرائيل.. بلينكن يصل إلى مقر الرئاسة الفلسطينية في ر




.. المعارضة التركية تعلن برنامجها لحكم البلاد حال فوزها بالانتخ


.. ناشطون فلسطينيون يطلقون حملة أوقفوا هدم القدس رفضا لهدم بيوت




.. شاهد| عملية دهس لمستوطنين عند حاجز زعترة في الضفة الغربية