الحوار المتمدن - موبايل
الموقع الرئيسي


عمال ايران في قاع القدرة الشرائية

صافي الياسري

2018 / 8 / 1
مواضيع وابحاث سياسية


تتغنى دول العالم انظمة وحكومات بمنجزاتها وما تقدمه من خدمات لعمال بلدانها لانهم العمود الفقري للمنتج الصناعي للبلد كما انهم اليد البيضاء التي يعتمدها المجتمع لتلبية احتياجاته الضرورية في ما يخص الصناعات المتنوعة ،وبخاصة تلك التي تغنيه عن استيرادها والانفاق من مردود الناتج القومي للحصول عليها ،وبذلك تكون اليد العاملة المنتجة جدار حماية يستحق الرعاية والعمل على تلبية احتياجاتها المعيشية بما في ذلك الاجر المجزي الذي يكفي ويوفي احتياجات العامل الشاب لرسم وتطوير مستقبله ولتلبية احتياجاته التي يفرضها ،وكذلك العامل رب العائلة واحتياجات عائلته الاخرى كتوفير الرعاية الصحية والمدارس لاطفاله وفرص تطوير قدراتهم الذهنية ومهاراتهم الجسدية لينِشأ الوليد وفي يده مفاتيح الغد ،بدلا من الضياع وفقدان القدرة على الاستجابة لتحديات الحياة ،لكننا نرى في المجتمعات الخاضعة لسلطات دكتاتورية همها الاول السلب والنهب والمغانم تقصيرا وعجزا واهمالا متعمدا احيانا في النظر في استحقاقات العامل بل والانتقاص من قدراته على توفير احتياجاته واحتياجات عائلته ،كما هو الحال مع العامل الايراني فقد خفضت القوة الشرائية للعمال الإيرانيين بنسبة 72 ٪. وهذا اعتراف واضح لرئيس لجنة الرواتب فی الهيئة العلیا للمجالس فرامرز توفيقي.

نعم إنخفضت القوة الشرائية للعمال بنسبة 72 ٪
يشير (رئيس لجنة الرواتب فی الهيئة العلیا للمجالس) فرامرز توفيقي، إلى إرتفاع رسمي في الأسعار: یتم إعلان ارتفاع 32 في المائة من أسعار منتجات الألبان، ولدینا إرتفاع 85 في المائة في أسعار اللحوم الحمراء، وارتفاع أسعار الدجاج بأكثر من 50 في المائة، وزيادة بنسبة 100 في المائة في أسعار اللحوم البيضاء الأسماك؛ زيادة أسعار الفاكهة بأكثر من 30 في المائة، في قطاع الإسكان لدینا ارتفاع بأكثر من 140 في المائة؛ وفي الاتصالات، لدینا زیادة بنسبة 53 في المائة.
ويستطرد: 48.2 في المائة التی اعلنت کإنخفاض القوة‌ الشرائية، تم حسابها دون تغيير العوامل المؤثرة فی سلة المعيشة،وهو الرقم الذي اورته في مقال يوم امس بذات الشأن ، ولكن إذا أخذنا في الاعتبار تأثير العوامل المؤثرة في السلة، مثل الإسكان والاتصالات والمواصلات،نجد لدینا زيادة بنسبة 72 في المائة في معدل أسعار سلة المعيشة، أو بالأحری، انخفاض القوة الشرائية. وبعبارة أخرى، فإن سلة المعيشة، التي تم حسابها بنحو 2،700،000 تومان، الآن بعد أربعة أشهر وأیام، قد وصل إلى 4 ملايين و 650 ألف تومان! وهذا ليس فرقًا بسيطًا؛ أي سلة المعیشة نفسها التي اعتمدناها عشية لیلة العید مع ألف صعوبة، ملیونان وسبعمائة ألف تومان، وفي النهاية لم نتمكن من إیصال الراتب إلی نفس الرقم كحد الأدنى، الآن تقترب من 5 ملايين تومان. وفقا لتقریر «إلنا»، من إرتفاع تكلفة الأجهزة المنزلية الإيرانية بنسبة 40 في المئة إلی ارتفاع سعر اللحوم الحمراء بنسبة أكثر من 80 في المئة؛ كل هذه الأخبار هي وابل من الكوارث للشریحة العاملة. الكارثة المدمرة للفقر واليأس؛ وفي الحكومة وعدت أنها تحمي معيشة الناس.
هبوط قیمة الریال
جاء انهيار قيمة الريال، وبتبعه هبوط القوة الشرائية للأجور، عندما ارتفع سعر العملة. في هذه المعادلة غير المتكافئة، عانى أصحاب الأجور والفقراء أكثر من غيرهم. ما كان لديهم دولار وذهب لترفع أسعارها، وما کانوا اصحاب عقارات واملاک ومحلات، لکی یرفعون أسعار الإيجار؛ لم يكن هناك سوى راتب ثابت، تحللت القوة الشرائية یوم بعد یوم وأصبحت الموائد الفارغة خالية يومًا بعد يوم.
في الأيام الماضية، أعلن (عضو في المجلس الاعلى للعمل) علي خدایي عن انخفاض في القوة الشرائية للأجور بنسبة 48.2٪، وقال: إن أصحاب العمل والحكومیین قبلوا هذه الحقيقة، لكن لیس لدیهم أی حل لهذه المشكلة!
لا يمكن أن يُخفى أن الأسر ذات الدخل المنخفض تشعر بالعجز المعیشی أكثر من أي وقت مضى. هذه الحقيقة المريرة يؤکد علیها حسين راجايان (رئيس جمعية مهنیة حاتم للعمال المتعاقدین في منجم «تشادرملو» وهو يعتقد أن العمال الذين يعملون في واحدة من أكثر الوحدات المنجمیة نجاحا وازدهارا في البلاد لا يمكنهم تحمل نفقاتهم المعيشية، فما بالك بالآخرین الذين یستلمون الحد الأدنی من الرواتب وهم محرومون من جمیع مزایا الرفاهیة والخدمیة!








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. القبائل الليبية تهدد بالتصعيد وإغلاق حقول النفط | #النافذة_ا


.. تايمز أوف إسرائيل: السلطات الإسرائيلية تستعد لأي هجوم إيراني




.. الرئيس الأميركي جو بايدن يستقبل ملك الأردن الخميس


.. إصلاح نظام التقاعد.. ماكرون يدافع والمعارضون إلى الشوارع




.. موجز الأخبار – الثالثة صباحا 01/02/2023