الحوار المتمدن - موبايل
الموقع الرئيسي


على خلفية اطلاق تنفيذ عقوبات اب الاميركيه ايران ومناورات اغلاق مضيق هرمز

صافي الياسري

2018 / 8 / 4
مواضيع وابحاث سياسية


لا يكف ملالي ايران عن استعداء العالم برمته عليهم بسلوكيات تحد وعناد لم يسبق لهم ان جنوا منها شيئا سوى المزيد من العداء والرفض والابتعاد عن معاونة هذا النظام لتجاوز مشكلاته او تخفيفها ،بل على العكس نرى ان استمرار سياساته التهديدية وتصعيد التحديات لن يجلب له الا المزيد من المخاطر ،فالوعد الذي فرضه ترامب على ايران الملالي بتصعيد العقوبات في الرابع او السابع من اب لم يبق على حلول الا ايام قلائل ،وبدلا من سلوك طريق الحكمة في العامل مع هذا الخطر الداهم حيث تغلي المدن والاسواق الايرانية بالاحتجاجات والمعامل وقطاعات الحياة الاخرى بالاضرابات ،ينجر النظام الى تهديد جديد عبر اجراء مناورات على ابواب مضيق هرمز تؤشر انه على استعداد لتنفيذ تهديداته بالاغلاقه وبهذا الشان قالت مصادر أميركية إن إيران تستعد لإجراء مناورات لإغلاق مضيق هرمز خلال اليومين المقبلين، تمهيداً لتنفيذ تهديدها في حال تم حظر صادراتها النفطية.
ونقلت وكالة "رويترز " عن مسؤولين أميركيين، لم تسمهم، الأربعاء، أن الولايات المتحدة تعتقد أن إيران تعد لمناورات كبرى في الخليج في الأيام القادمة، لتقدم موعد تدريبات سنوية.
ويأتي التصعيد الإيراني في إطار التوتر بين البلدين مع اقتراب تنفيذ الجولة الأولى من العقوبات الأميركية ضد إيران في 6 أغسطس/آب الجاري.
ووفقاً لرويترز، فقد أكدت القيادة المركزية الأميركية أنها رصدت زيادة في الأنشطة الإيرانية بما في ذلك في مضيق هرمز الاستراتيجي لشحنات النفط الذي هدد الحرس الثوري الإيراني بإغلاقه.
وقال الكابتن بيل إيربان، المتحدث باسم القيادة المركزية التي تشرف على القوات الأميركية في الشرق الأوسط "نحن على علم بالزيادة في العمليات البحرية في الخليج العربي ومضيق هرمز وخليج عمان".
وأضاف "نتابع الوضع عن كثب وسنواصل العمل مع شركائنا لضمان حرية الملاحة وتدفق التجارة في الممرات المائية الدولية".
وتأتي المناورات البحرية في الخليج بالرغم من أن الرئيس الرئيس الإيراني، حسن روحاني، تراجع عن تهديداته بإغلاق مضيق هرمز بوجه صادرات النفط وقال خلال استقباله الثلاثاء السفير البريطاني الجديد لدى طهران، روبرت ماكير، إن بلاده لا تسعى لإحداث توترات بالمنطقة أو عرقلة تدفق النفط".
وجاء هذا التغير بعدما تصاعدت التهديدات الإيرانية حول تهديد الملاحة في الخليج، خاصة بعد التصريحات التي أطلقها قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، الذي قال الخميس الماضي إن "البحر الأحمر لم يعد آمناً"، في إشارة منه إلى قيام ميليشيات الحوثي، المدعومة من طهران، بشن هجوم على ناقلتي نفط سعوديتين، الأربعاء، ما يدل على تورط إيران بشكل مباشر بتهديد الملاحة في البحر الأحمر بالإيعاز لميليشيات الحوثيين التابعة لهم بمهاجمة ناقلات النفط، بحسب محللين
.
الى ذلك فقد بدأت قوات بحريّة إيرانية، الخميس، تدريبات بحريّة عسكرية قرب مضيق هرمز في مياه الخليج، بمشاركة أكثر من 100 قطعة بحريّة. وقال مسؤولون أميركيون لـ"رويترز"، أن توقيت التدريبات يهدف على ما يبدو إلى توصيل رسالة إلى واشنطن، التي تكثّف الضغوط الاقتصادية والدبلوماسية على طهران.

من جهته، انتقد وزير الخارجية الإيرانية محمد جواد ظريف في تغريدة هجومية، فيها وجود القوات الأميركية في مياه الخليج. وتساءل ظريف على "تويتر": "ماذا تفعل هذه القوات على بعد 7 آلاف ميل عن أراضيها؟"، معتبراً أنه حتى حلفاء واشنطن لا يثقون بها.

وقال: "يبدو أن القوات البحرية الأميركية غير قادرة في محيط مياهنا على العثور على طريقها، ولربما لم تفهم إسم هذه المياه، وأن إسمها الخليج الفارسي منذ 2000 عام، وأطول بكثير من زمن تأسيس الولايات المتحدة، أو لربما لا تعرف ماذا تفعل على بعد 7000 ميل بعيداً عن وطنها".

وأضاف أن "انعدام الثقة بواشنطن بات اليوم شيئاً من الواقع ولا يخصّ إيران دون غيرها، والولايات المتحدة باتت مدمنة عقوبات، وجميع الحقائق تشير إلى أنها لم تضع أيّ قيود أمام سياساتها غير القانونية.
احاديث وتغريدات وزير الخارجية الايراني وبقية زمرة الملالي عشية العقوبات الاميركية التي ستطبق خلال يومين اوثلاثة انما تعبر عن مدى الخوف مما ستؤول اليه وربما الامل في ان تقود ترامب الى مراجعة تهديداته واجراءاته الموعودة ،دون ادراك ومعرفة ان هستيريا التحدي والتهديد الفارغ المقابل لا جدوى منه وبخاصة اذا عرفنا ان احدا لا ايران ولا غيرها يمكن ان يغلق مضيق هرمز وان مناورات ايران حوله يمكن ان تعد نوعا من العروض البائسة للاستهلاك الداخلي علها توقف غليان الشارع الايراني الساعي لاسقاط نظام الملالي .








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. نسبة المشاركة بلغت 11,3 بالمئة في الدورة الثانية من الانتخاب


.. أزياء التسعينيات تتصدر صيحات الموضة للخريف المقبل • فرانس 24




.. بلينكن يبحث مع السيسي من القاهرة سبل -خفض حدة التوتر- بين ال


.. غزارة الأمطار هذا العام تنعش الزراعة في العراق | #مراسلو_سكا




.. مقتل شاب فلسطيني متأثرا بإصابته برصاص القوات الإسرائيلية في