الحوار المتمدن - موبايل


هيئة ..علماء ..!! المسلمين بإندونيسيا..!!!

عدلي جندي

2018 / 11 / 10
العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني


هيئة ..علماء ..!! المسلمين بإندونيسيا..!!!
https://www.youm7.com/story/2018/11/9/%D8%A7%D9%86%D8%AE%D9%81%D8%A7%D8%B6-%D9%85%D8%B9%D8%AF%D9%84%D8%A7%D8%AA-%D8%AA%D8%B7%D8%B9%D9%8A%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%B5%D8%A8%D8%A9-%D8%A8%D8%A5%D9%86%D8%AF%D9%88%D9%86%D9%8A%D8%B3%D9%8A%D8%A7-%D8%A8%D8%B9%D8%AF-%D8%A5%D8%B9%D9%84%D8%A7%D9%86-%D8%A7%D8%AD%D8%AA%D9%88%D8%A7%D8%A1-%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%82%D8%A7%D8%AD-%D8%B9%D9%84%D9%89/4024663
الواجب علي المسلمين حتي لا يزدري أحد عقيدتهم إطلاق إسم :
هيئة شيوخ الإسلام بإندونيسيا ولا داعي للتدليس والكذب علي البُسطاء والتمسح في العلم والعلماء
العلم والعلماء يا سادة هم من طورا ويطوروا في وسائل الوقاية والعلاج ويستحدثوا ويكتشفوا ويعملون ليل نهار في البحث والدراسة عما هو مخفي ومجهول
يا إخوة الإنسانية في بلادنا الموبوءة بداء السلف الديني تحرروا من سلطة وسلطنة علماء الخرافة والخرفنة المسماة بعلماء الدين حتي يتمكن العلم من ممارسة عمله الإنساني بطريق علمائه وبعلمهم وعملهم العلمي الذي تحتاجه مجتمعاتنا .
موضوع سابق :
إستنطاع أديان ( الإسلام).
كناية عن : إزدراء أديان
‏‎ أستنطع اللون : تغير
‏‎تنطَّعَ في يتنطّع ، تَنطُّعًا ، فهو مُتنطِّع ، والمفعول مُتنطَّع فيه :-
‏‎• تنطَّع الشَّخصُ في الأمر غالى فيه
‏‎. النُّطُعُ : المتشدِّقون في كلامهم (المعجم الوسيط)
‏‎الشيخ الشعراوي يسجد شكراً عند هزيمة مصر في حرب يونيو 67
‏‎شكر الله لأن الشعب ومؤسساته كانوا مسلمين ولكن لهم علاقات بالملحدين( الإتحاد السوفيتي ) ولذا هزمهم الله ..... لبعدهم عن الإسلام وإعتمادهم علي السوفيت ...هو كُنتُم حا تحاربوا إزاي ووبأي سلاح وبسلاح مصنوع فين ومدفوع ثمنه إزاي .....!!!؟....!!!
‏‎ وينك يا شيخنا كي تفرح وتشكر إستنطاع السلف الإسلامي في إستعباط الشعوب ( شعب مصر مثال) بفرض نطاعتهم الدينية وسخافات ثقافتهم المتصحرة دفاعاً عن أخلاق وتربية الشعوب بحسب شرعهم في الإعتقاد أن حجاب المرأة ضرورة قصوي وإلا يغضب إلههم ويمتنع عن نصرتهم علي أعدائه -هم-
‏‎وينك يا شيخنا وحال بلادنا صار زفت وقطران منذ أن صار الإسلام هو المُستَنطع الوحيد في كل أمور حياتنا من المغرب وحتي طهران والسودان وأفغانستان ع البيعة كمان ..
https://www.youtube.com/watch?v=bGJ3oOiVNsY
الإسلاميين :الله سَخَّر لنا الغرب ...رابط مقال
http://ashtat-fikr.blogspot.com/2012/12/blog-post_4556.html
تنطُع الإسلاميين في شرح الإعجاز العلمي للقرآن هم وصبيانهم من الكتاب والشيوخ والدعاة بلا حدود ... ولكن أن تعثر علي عالم إسلامي أو صبي عالم أو أي إسلامي.. واحد.. تمكن بفضل إكتشاف و تفسير الإعجاز القرآني من إكتشاف نظرية علمية أو وحدة قياس أو حقيقة فلكية أو ظاهرة طبيعية إعتمادا علي قرآن محمد لن تجد سوي المتنطعين يدورون حول معاني بضعة كلمات لا تعبر عن أي نظرية أو حقيقة علي وزن أ ل م - المص- كهيعص و ..
http://ar.islamway.net/fatwa/5649/%D9%85%D8%A7-%D9%87%D9%88-%D8%AA%D9%81%D8%B3%D9%8A%D8%B1-%D9%82%D9%88%D9%84%D9%87-%D8%AA%D8%B9%D8%A7%D9%84%D9%89-%D9%83%D9%87%D9%8A%D8%B9%D8%B5
إستنطاع الدين الإسلامي صار تجارة رابحةو لم يترك مجالا إلا ووضع بصماته فيه ..إستنطاع دستوري حيث الدولة الإعتبارية أتمت خطوات الشهادة للإسلام في بند دستوري ( المادة الثانية في دستور دولة مصر) وصارت بقدرة المتنطعين دولة مصر إسلامية لا تسألوا في أمور المتنطعين لئلا تحاكمون بحسب قانون إستنطاع الأديان الشهير ب إزدراء الأديان...!!!
تم تطبيق إستنطاع الدين الإسلامي في مجال البحث التاريخي و الفكر الحُر والنقد الأكاديمي ..تم تنفيذ حكم سجن الباحث إسلام البحيري والحكم علي الشاعرة والكاتبة فاطمة ناعوت ويتعرض المفكر الأستاذ القمني والدكتورة نوال السعداوي للمساءلة بحسب بلاغ مستٓتطِعْ إسلامي إستناداً إلي قانون مصري شهير يُطلقون عليه إستنطاع الأديان الشهير ب إزدراء الأديان
ليت مؤيدي قانون إستنطاع الأديان توضيح نقطة مهمة
إذا كانوا يؤمنون بأن الله هو القادر علي كل شئ وأن الدين عنده الإسلام
لماذا لا يتجلي معبودهم جل جلاله في عقولهم ويبدعون علمياً وثقافياً وأدبياً دون تسول التكنولوجيا الحديثة والطب المتطور و..... مثلما أبدعت مخاليقه من دون المسلمين في كل المجالات كي يمكن إخراسنا مرة واحدة ؟
المؤمنيين بالإعجاز القرآني يعجزون عن الرد المعجز لإخراس المفكرين -ات- الذين فضحوا عجز وتخلف وإجرام شرع كتبهم ولذا يلجأ كل مستٓتطِعْ يحتمي بالدستور والقانون علي أمل أن ينصفه مستٓتطِعْ آخر كي يبقي الإستنطاع دين حلال والفكر كُفر وضلال
ملحوظة علي هامش الإعجاز القرآني...القرآن معجزة من عند الله( وبالطبع شريكه محمد) والله هو الخالق أيً الذي خلق العلم و العلماء (الكفرة )وتمكن العلماء الكافرين دون الرجوع إلي كتاب محمد الإعجازي ( القرآن....!!!!؟) من البحث والتفوق المعجز والإختراع والإكتشاف أليس ذلك دليلاً علي سذاجة وهبل وعبط كل من يصدق حدوتة الإعجاز القرآني ( دون ذكر أخطاء النحو والإملاء)؟
للمزيد تابعوا : السلفية بدون معلم
https://demaghy.wordpress.com/2009/08/22/%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%84%D9%81%D9%8A%D8%A9-%D8%A8%D8%AF%D9%88%D9%86-%D9%85%D8%B9%D9%84%D9%85-%D8%AC%D9%802/
علي الهامش :
لا تزال حفنة من علماء الإسلام تمارس علومها الإجرامية في ملبورن أمس قتل صومالي تابع لهيئة علماء الإسلام الداعشي ضحية إنسانية علي مذبح علوم هيئة من علماء الإسلام ..ولا تعليق.








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



التعليقات


1 - دجل ملوك بلاد الجاز و وعاظ سلاطينهم
حازم (عاشق للحرية) ( 2018 / 11 / 10 - 18:07 )
بالضبط يا سيدى، بالإضافة طبعا الى مدى أهمية موضوع قانون استنطاع الأديان و ازدراء البتِنجان الشهير باسم ازدراء الأديان و التجديف الذى يرهبون به كل من ينتقد الاسلام فى بلادنا - وأصبح هذا التعري..ص منتشر لدى بعض حكومات اوروبا التى تطبطب على خير أمة و تحاكم بعض من ينتقد عقيدتهم بحجة أنه اسلاموفوبيا و نشر للكراهية.. دجل الاعجاز القرآني مرة علمى و مرة لغوى و مرة طبى - و لعبة بدأوا يكثروا منها مع انتشار الانترنت وهى التهليل لنصوص عمرها مائتين عام أو أكثر مرة كتاب طب اسلامى و مرة مخطوط رياضيات اسلامى و مرة مخطوط قرآن قديم -تشعر أن كلها حيل يصرف عليها ملوك الجاز أموال طائلة لترويجها بعد أن اخترعوا فكرة -الرد على أعداء الإسلام الذين يثيرون ضده الشبهات-
يتصورون اننا جميعنا مغفلين ننخدع بكل هذا الدجل، ليس جميعنا هكذا، و لولا ارهاب قوانين ازدراء الأديان و القوانين الموافقة للشريعة لصار هذا الدين مثل موضة الملابس القديمة يقبل عليها البعض احيانا و يندثر احيانا و يتأرجح مابين انتشاره مرة و اندحاره مرة و ليس أكثر من مجرد بضاعة لها بعض زبائنها و كفى.

اصبحنا نمسك بذيل ثقافة حكام بلاد الجاز للاسف.


2 - أخي العاشق
عدلي جندي ( 2018 / 11 / 10 - 20:36 )
ممنون لتواصلك الكريم
أفكر مثلك لماذا يصمت الغرب؟
وأحاول البحث عن الأسباب
هل يعتقدون أن المؤمنيين يمثلون الإنسان قليل الحظ والمولود في ظروف صعبة أو ناقص نمو أو....ألخ ألخ (ذي الإحتياجات الخاصة) وإنسانيا يجب مراعاتهم و الإعتناء بهم وتنمية قدراتهم
أم يخطأون ؟أم ساذجون؟أم يعرفون مدي قدراتهم ولا يحسبون عوامل التغيير الديموجرافي أم ...!!!؟
شكراً أي الكريم مشاركتك
تحياتي


3 - مالذى يحدث ؟
على سالم ( 2018 / 11 / 10 - 22:09 )
استاذ عدلى , حقيقه انا فى حيره من امرى , العالم اصبح يعيش فى قريه كونيه ووسائل التواصل اصبحت تربط الناس جميعا , كذلك عقيده الاسلام اصبحت تحت المجهر ومشرط الجراح وطفت على السطح اشياء بشعه واجراميه هى فى اساس عقيده صلعم الصحراء , العالم اجمع يعرف حقيقه الاسلام الذى هو فى الاصل داعشى دموى ارهابى , ذابح وسارق وقاتل ومغتصب وغازى , يعنى الحقائق البشعه المسكوت عنها خرجت واصبح الاسلام عاريا تماما حتى من ورقه التوت وظهرت عورته القبيحه امام العالم , اذن لماذا هذه السلبيه والتناحه والتجاهل , يبدو ان النظام العالمى له اراده فى ابقاء الاسلام وتوابعه الكارثيه ؟؟ لماذا ايها العالم تفعل هذه الجريمه النكراء , هل تشترك فى مؤامره ام ماذا ؟ اصابع الاتهام تشير الى صناع القرار السياسى العالمى وتواطئهم وتسترهم واشتراكهم فى جريمه ابقاء الاسلام الداعشى لغرض فى نفس يعقوب , داعش هى الاسلام والاسلام هو داعش , اذن لماذا يؤيد هذا العالم داعش الاسلام ؟ سؤال ملح ويحتاج اجابه


4 - أخي علي
عدلي جندي ( 2018 / 11 / 11 - 01:18 )
شكراً تواصلك الكريم
وأقدر إصرارك فضح الإرهاب الديني المتأسلم
ولكن الشر عامة(الإرهاب والإغتصاب والسرقة ووووو) لا يمثله فقط أتباع الدين الإسلامي فالغالبية منهم ضحايا ثقافة فرضت عليهم بأموال القطران الأسود وعصابات البدو الخلايجة في الأربعين سنة الماضية وقد لاحت بدايات الخلاص من تلك الثقافة البائدة المتخلفة ..نعم الطريق طويل صعب ولكن مشوار الألف ميل يبدأ بخطوة
التغيير سيتم بطريق ذات الشعوب من وجهة تظري
شكراً أهي مرورك مع وافر التحية


5 - قتل أمه الإندونيسية ...!!؟
عدلي جندي ( 2018 / 11 / 11 - 09:10 )
كان يكفي الرابط
عموما في خبر سابق
قتل أمه التي تنصحه بالإبتعاد عن داعش
تلك الأمور دليل علي خطورة ترويج الإيدولوجيات الدينية ووضعها كمادة دستورية كتشريع وقانون بل وثقافة جمعية غالبة وعامة


6 - قتل أمه الأندونيسية لأنها أطعمتْه لحم الخنزير
ليندا كبرييل ( 2018 / 11 / 11 - 13:52 )
تحياتي أستاذ عدلي
التعليق رقم 5 يخصني
حاولت الاعتراض على المنع فلم أتمكن من إرسال الشكوى
آسف جدا
تفضل تقديري


7 - أستاذة ليندا
عدلي جندي ( 2018 / 11 / 11 - 15:45 )
شكراً مرورك الكريم 
بحثت عن رابط العنوان ولكن صادفتني روابط أكثر تدليساً وبشاعة ولذا توقفت عن البحث يكفي ما تتناوله وسائل الإعلام من مَساخرُ
وكما ذكرت في رد سابق
يحيرني ثبات المؤمن علي إعجاز وصدق تخاريفه رغم توافر كل مقومات المعرفة في نطاق ثورة المعلومات التي يتمتع بها ذلك الجيل
هل يرجع ذلك إليّ تكون بدايات الوعي تحت فرض ثقافة منغلقة علي ذاتها؟
هل العيب فيما فرضته الظروف العالمية ؟
هل العيب في كلا الأمرين؟ وبفرض صحة ذلك الأمر لماذا لا يحاول المؤمن أن يُفَكر بإجابية ويتخذ جانب عملي لحل تلك الأمور ؟
هل ثقافة الصحراء صارت هي الغالبة ولن يتمكن العالم منها حتي تنضب آبار القطران الأسود...!!!!؟
شكراً سيدتي مساهمتك
وافر التحية

اخر الافلام

.. دار الا?فتاء يجب رد الشبكة والهدايا للخاطب حال فسخ الخطبة


.. -هدية رب العالمين- الحاج ا?براهيم يتبنى طفلة وجدها على باب ا


.. ما الذي كشفه محامي سيف الإسلام القذافي عن مشاركة موكله في ان




.. دفن السحر في مقابر الفيوم .. رجال الدين والمجتمع يكشفون حقيق


.. حركة طالبان تتبنى الهجوم -الانتحاري- على منزل وزير الدفاع ال