الحوار المتمدن - موبايل


اقتلوني ومالكا ...!!

طالب الجليلي
(Talib Al Jalely)

2019 / 4 / 8
مواضيع وابحاث سياسية


وأخيرا
استثمار صحة العراقيين!!

( اقتلوني ومالكا واقتلوا مالكا معي ) !!
قالها عبد الله بن الزبير في معركة الجمل حين اشتبك مع مالك الأشتر ..!

وانا اقول هنا : اشتمونا نحن أطباء العراق واشتموا من جاء بما يسمى ( أطباء ) من خارج العراق وأنشأوا لهم مجمعات طبية في كل ارجاء البلد من اجل ( الكسب) وبدون مراعاة لكل قانون ( عراقي) وزاريا كان ام نقابيا ام قانون العمل لغير العراقيين ..!! بل بدون موافقة رسمية وأصولية وتحديا لقانون نقابة أطباء العراق ( 81) لسنة ( 1984) الفقرة الرابعة : الذي لا يسمح حتى لطبيب عراقي ان يعمل في الدولة او في مجال العمل الخاص ما لم ينتمي لنقابة أطباء العراق ويحمل هويتها !!! وبعد استحلال الموافقات الرسمية سواء فيما يخص صحة الشهادات العلمية وقبولها او في تعامل الدولة ( بالمثل) لدولة الطبيب القادم..!
انه اخر انواع الاستثمار حين يجعل البعض من الانسان العراقي ( بضاعة) و ( فأر تجارب) من اجل الكسب غير المشروع في ظل تحدي واستخفاف به اولا وبالقانون ثانية .. بل بالدولة اللادولة !!
رحم الله من شتم الاطباء العراقيين جميعا واولهم انا لأننا ( جشعون) وذوي ضمائر ميتة ولا تحترم العراق وبشره !!!

ملاحظة اخيرة:
لمن يهمهم مصلحة العراق ( كوطن) ومصلحة محافظة واسط ( كانتماء ينطلق من رحم العقيدة !!!) ؛ عليهم ان يبحثوا عن مواطن استثمار يَصْب في مصلحة ما يسمى (الوطن ا) اولا ، ومصلحة ( ابناء المحافظة ) ثانيا ، ومن منطلق الانتماء لمنهج اول من نادى ب( الاشتراكية) في التاريخ ! الا وهو أمير البشر ! علي بن ابي طالب ( ع) قبل ماركس بألف عام ونيف حين قال ( ما من نعمة فاضلة الا وبجانبها حق مهضوم !!!) ... عليهم ان يستثمروا اموالهم التي لا يعلم غير ( الشيطان ) من اين جائت بين ليلة وضحاها ! ! باحياء مشاريع الدجيلة ( مثلا) التي يكفي منتوجها ( لوحده) النباتي والحيواني والصناعي لإغناء نصف العراق واستبعاد ما يستورد من دول الجوار من مواد غذائية لا يعلم الا الله ما حملت لنا من الأمراض !!!!
اما المشاريع الاخرى وما تمتلكه المحافظة من كنوز فذلك يحتاج لمقالة وصرخة ( ضيم ) اخرى ...!








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. تريندينغ الآن | سرقة صندوق الزكاة في مسجد في الجزائر...هل ال


.. ماليزيا تكثف حملات التطعيم ضد جائحة كورونا


.. غضب إيراني من التحركات الغربية لإصدار إدانة ضدها لدى الوكالة




.. احتجاجات وقطع طرق في بيروت ومدن لبنانية تنديدا بتدهور الوضع


.. الرئيس اللبناني يطلب تفسيرا من حاكم المصرف المركزي لأسباب ان