الحوار المتمدن - موبايل


بغداد الازل بين الاهمال والتخلف والجهل

طالب الجليلي
(Talib Al Jalely)

2019 / 6 / 25
العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني


بغداد الأزل بين ( الاهمال والتخلف والجهل ...

حين اسافر ؛ اتخذ من طريق الدوره ثم البياع الحولي مسارا لي نحو المطار ، وفي العودة كذلك..وحين اذهب الى وزارة الصحة ؛ يكون طريق محمد القاسم ثم الوزيرية مسارا لي نحو الوزارة .. لم أتجول في مدينتي التي احببت منذ الاحتلال وحتى قبل يوم ..!!
كانت ( سفرتي ) الى ( بغداد) قد تطلبت المرور في قلبها ، واهم شوارعها التي عرفت بها ! العلوية، شارع السعدون، ساحة التحرير ، الكراده ، شارع الزيتون، ساحة دمشق ثم الحارثية وشارع الكندي فيها، المنصور وجزء من الأعظمية وشارع فلسطين ومن ثم زيونه و شارع الربيعي!!
لم تعد بغداد ويّا والليه تلك بغداد التي عرفناها .. !!
أعطى لهم بريمر( الگرين زون) والرواتب الخيالية وأحاطهم بجدار من الإسمنت والحراس ولتذهب بغداد الى الجحيم !!

قد بعترض علي (المؤمنون ) وال ( متنورون) وال ( وطنيون حد القشر !)
وأرد عليهم : عشتم ( هاربين) في مدن التحضر التي ( تحرم قطع شجرة!) وتفرض الحفاظ على ( هوية) مدنها ومعالمها ضمن عملية التطور ، وانطلاقا من وطنية شعوبها ... فمن أنتم ومن اي بذور نشأتم ؟!
بغداد رأيتها وكأنها لوحة جميلة سلمت بيد طفل عابث متخلف فراح يرش عليها النفط الاسود والالوان كيفما كان !!

حتى شرطة المرور الذين كانت بغداد تفتخر بأدائهم الذي يرهب السواق !! رايتهم في كل ساحة يتوزعون على أركانها وهم منشغلين ب ( موبايلاتهم) غير عابئين بالفوضى التي تجري من حولهم !!
بغداد امست عاصمة الوساخة والفوضى والاهمال المتعمد ، لان ولاتها لا يهمهم سوى السرقة وتبييض الأموال تحسبًا لِغَد سوف يأتِ كما علمنا التاريخ منذ الخليقة فيما حدث ويحدث في ارض السواد ..

رحم الله ذلك الفيلسوف الذي قال ( الفكر السائد ؛ فكر الطبقة السائدة )
ليس الفكر فقط وانما السلوك والعادات والثقافة ..!! حتى اولئك الذين عاشوا عشرات السنين عند الشعوب المتحضرة ..اما لم يستوعبوا تلك الحضارة لجهل مزمن في عقولهم او لأنهم ( مهروش وطاح بكروش ، و طز في الوطن وبغدادنا التي لم تكن يوما بغدادهم فكريا وليس مناطقيا ) ...!!








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. ”اطلب من البابا“…العراقيون يتمنون من بابا الفاتيكان أشياء لا


.. شبيح يمثّل أنه في الجنة مفتقداً رفاقه في جهنم... و-الإخبارية


.. أفغانستان: تنظيم -الدولة الإسلامية- يتبنى اغتيال ثلاث موظفات




.. بايدن يخيِّب آمال “الإخوان” وإيران.. فما علاقة ولي العهد الس


.. العراقيون يواصلون الاستعداد لاستقبال بابا الفاتيكان