الحوار المتمدن - موبايل


للتغلب على كورونا وسائر الأوبئة على الصحة أن تكون شعبية .

حزب الكادحين

2020 / 3 / 15
ملف: وباء - فيروس كورونا (كوفيد-19) الاسباب والنتائج، الأبعاد والتداعيات المجتمعية في كافة المجالات


تفشى وباء كورونا في بلدان كثيرة مهددا صحة وسلامة مئات الملايين من البشر ولا يعرف حتى الآن ما ان كان ناتجا عن أسباب طبيعية أم انه مصنع لغايات حربية خاصة أن الدول الامبريالية صنعت وروجت واستعملت سابقا أسلحة كيميائية وجرثومية في فيتنام والوطن العربي ويوغسلافيا وغيرها من البلدان ويمكنها استعمالها ضد بعضها البعض متى تطلب الأمر ذلك مثلما حدث خلال الحروب الامبريالية كما هناك استثمار للأمراض من طرف الشركات الرأسمالية المصنعة للأدوية .
وفي تونس سجلت عديد حالات الإصابة وهى آخذة في التصاعد وهناك اتهام للسلطة بالتكتم على الأرقام الحقيقية حتى ان فرنسا فرضت عدم السفر الى تونس وقد اتخذت الحكومة التونسية جملة من الإجراءات مثل غلق المدارس والمعاهد والجامعات وتعطيل الأنشطة الرياضية والثقافية واقفال المجال البحري والحد من الرحلات الجوية الخ .. غير أنها لم تتخذ الإجراءات المطلوبة في المجال الصحي وفي علاقة بذلك يعبر حزب الكادحين عما يلي :
أولا : لا يمكن التعويل على الامبريالية لمقاومة الوباء فما يهمها ليس الصحة وانما الربح وحتى عندما تقوم بإجراء صحي هنا أو هناك فان غايتها النهائية هي جنى الأرباح ومن هنا زيف الادعاء الامبريالي القائل أن العالم كله في مركب واحد وعليه التضامن والتآخي فالإمبريالية تعني الاستغلال والحرب وتفشي الأمراض أيضا.
ثانيا : إن إجراءات السلطة التونسية المعلن عنها عاجزة عن التصدي للوباء في ظل انهيار قطاع الصحة وعدم تخصيص الاعتمادات المالية اللازمة للنهوض به فالأدوية مفقودة والمستشفيات متهالكة والأطباء والممرضون قليلون .
ثالثا : دعوة الاطار الطبي وشبه الطبي الى خدمة الشعب وفرض تخصيص الاعتمادات المالية والوسائل التقنية وانتداب المزيد من الأطباء والممرضين على السلطة للتغلب على المرض.
رابعا : دعوة الكادحين الى المطالبة بالحق في الصحة الشعبية المجانية وتحويل العيادات الخاصة الى مستشفيات عمومية والتعاون مع الاطار الطبي وتسهيل أدائه لمهامه .
تونس 13 مارس 2020








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. ما هو السؤال المحرج الذي أجاب عليه حسام زكي؟ | #مع_جيزال


.. موجز الأخبار - الحادية عشر صباحا 19/4/2021


.. هل من الممكن التوصل إلى اتفاق حول النووي الإيراني؟




.. سدّ النهضة.. الملء الثاني والخيارات المتبقية | #غرفة_الأخبار


.. كيف يعيش مسلمو ألاسكا أجواء شهر رمضان؟