الحوار المتمدن - موبايل


حين يأتي الخريف

لبنى شرارة بزي

2020 / 9 / 12
الادب والفن


يحلو المساء
فيستهويني السّهرْ
أرمقُ النجومَ بِشغفٍ
و أسامرُ القمرْ
ثمّ أعود
فاستذكرُ لحظاتِ العمرِ
الذي مرّ
و نسيماتُ الصبّا العليلات
يوقظن في قلبي الذّكريات
أرى سنيني
يُسرعْنَ في المسيرِ
كأوراق الشجرْ
إذ ينتزعُ أيلولُ خضرتها
و يحيلُها إلى أوراقٍ صُفر
يحزنني فراقُها
مع هبوبِ الرّيح الذي
لا يُبقي ولا يَذرْ
فأصحو من غفلتي
وأرى الحقيقةَ الأَمَرّ
هذي الارض تدورُ
كما هو حال القدرْ
اليوم أكون هنا
وغدا
لست ادري أين
سيكون المستقرّ...!








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. مي زيادة.. فراشة الأدب التي انتهت إلى مشفى المجانين


.. نمشي ونحكي | حلقة جديدة مع الشاعر السعودي ناصر الفراعنة


.. بيت القصيد | الشاعرة اللبنانية سارة الزين | 2021-04-17




.. الليلة ليلتك: بيار شاماسيان قبل المسرح وين كان؟ وشو بيعرفوا


.. نكهة الشرق العربي.. في الأكل والسياحة والسينما