الحوار المتمدن - موبايل


شذور الأسبوع (2)

زياد النجار

2020 / 10 / 22
كتابات ساخرة


-مسكين هذا الذي أمرني بنبرة الوعيد، وظن أني استجبت له خوفً وحقناً للمشاكل!!.
-ما أطلبه قد تطول فترة عدم تملكي له، ولكنه قادم لا محالة.
-هنا في مصر، حيث كل شئ يُنافي المنطق، والفطرة، والبديهة العقلية!!.
-ذهبت إلي الصالة الرياضية؛ بهدف قضاء بعض التمارين، والترويح عن نفسي قليلاً، والآن لا أعلم سبب شعوري بأني "متخلف عقلياً"!!، (أنا راااااااجع عندي تخلف!!!).
-نحن قومٌ حب الوطن عندهم كالدين، بل أعظم عشقَ.
-كذبة امي كل يوم: (لقد انتهيت من إعداد الطعام)!!.
-كنت اتمني أن أعيش مثله، ولما حدث، اكتشفت مدي هراء حياته!.
-وثورتُ، وتمردتُ، حتي عشقت كلمة "ثورة"، وصار لفظها يُطربني.
-كلما نظرت إلي السماء تذكرت أني مقيد، لا أستطيع قول رأيي، ولا ممارسة حقي الإنساني، وأني أعيش في سجنٍ لعينِ!!.
-وقلبي من شوقُ الحرية، يُكاد أن ينفلق.
-وإذ يسأل: ماذا جنيت من الشرف والأمانة؟!!، جنيت شرف التحلي بالمكارم يا ابن امك!!.








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. قسد تحارب التعليم باللغة العربية.. رفض شعبي واعتقالات للمعلم


.. نشرة الرابعة | كيف تؤثر برامج وزارة الثقافة على صناعة الافلا


.. الفنان السوداني محمد الجزار ضيف صباح العربية




.. الفنانة تقلا شمعون ضيف الاعلامي رودولف هلال في المواجهة السب


.. بطولة للفنون القتالية في أبوظبي تسمح للجمهور المُطّعم فقط بح