الحوار المتمدن - موبايل


تسويق الامال و الاكاذيب

جمشيد ابراهيم

2020 / 10 / 31
الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع


تحول المواطن و منذ زمن طويل الى زبون عليه ان يتخذ قرارات عاطفية سريعة عندما يتم تخدير عقله بحملات التبشير و الدعاية و الاعلانات و و الانتخابات و هناك ثلاثة اطراف رئيسية (التجارة و الدين و السياسة) تريد ان تبيع منتوجاتها لهذا الزبون المسكين الذي يتعرض عقله يوميا لحملات شرسة بغية اقناعه او بعبارة اخرى استغلاله لصالحها.

نستطيع ان نقول بان هذه الاطراف الثلاثة انتبهت الى اهمية التسويق في صراعها على الانتشار و التوسع و البقاء و لكنها ايضا انتبهت الى ان عدد المنافسين يختلف من سوق الى اخر فمثلا كان عدد شركات الاديان سابقا اقل من عدد شركات الاحزاب السياسية و الشركات التجارية اليوم و لم يكن استغلال المواطن سابقا بصعوبة استغلال المواطن اليوم لذا كان تسويق الاديان سابقا اسهل من تسويق الاحزاب السياسية و منتوجات الشركات التجارية اليوم.

و لكن اذا كان غش المواطن اليوم سهلا جدا لتستطيع شركة سجائر ان تغير سيجارة من سيجارة للمرأة الى سيجارة للرجل دون تغير التبغ و بمجرد تغير الاسم الى مالبورو لتصعد الارباح الى السماء نجد انه ليس هناك اليوم شيء اسهل من غش المواطن لانك لا تحتاج حتى ان تهتم بسلعتك طالما تستطيع بيع الامال و الاكاذيب. قل للمواطن بان مسحوقك سيرجع شبابه او شعره او صحته او سيدخله الجنة او سيحسن حياته و يخلصه من البطالة فسوف يشتري او يؤمن او ينتخب رغم انه يعلم علم اليقين بانك لا تبيع الا الامال و الاكاذيب.
www.jamshid-ibrahim.net








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



التعليقات


1 - دولة عدوّ الأقوام الاُخرى
أسماء قلمي ( 2020 / 11 / 1 - 08:42 )
الدّولة العبريّة قائمة على الدّين باسم شعب الله المُختار والعنصريّة الـChauvinism و الـFascism، وتشكو المحرقة السّاميّة The Holocaust، مِن قِبَل الـNazism. الدَّولة العربيّة ساميّة لا دينيّة.


2 - الدولة العبرية
الاخت اسماء قلمي ( 2020 / 11 / 1 - 13:09 )
لا تستند الدولة العبرية فقط على اليهودية بل على اليهودية و العبرية - لاحظي بان اسم العربي و العبري هو نفسم الاسم فقط بتغير موضع الباء و الراء و هذا شيء يرد كثيرا في اللغة - هذا و ان الامبراطوريات الاسلامية استندت على الدين بعد الغزوات او الفتوحات العربية - لاحظي ايضا ان الثلاثي فتح كان يشير سابقا الى قرار حربي


3 - مضمون التعليق أهمّ مِن اسم المُعلّق
تعليق رقم 2 ( 2020 / 11 / 1 - 15:10 )
تعرَّض العراق وألمانيا إلى الدّكتاتورية وحرب الحُلفاء وحُكم الحزب الدّيني (الدّعوة الإسلاميّة والاتحاد الدّيمقراطي المسيحي Christlich Demokratische -union- Deutschlands) وداعش وپگی-;-دا PEGIDA (Europä-;-er gegen die Islamisierung des Abendlandes وفي سبيل ألمانيا Alternative für Deuschland AFD. رئيس جُمهوريّة ألمانيا الاتحاديّة الشّاب Christian Wulff (مولود 19 تشرين الثاني 1959م)، بمُناسبة مرور عَقدين على عودة اتحاد ألمانيا [في 10 آذار 2010م]، أعلن -الإسلام جزء مِن ألمانيا-. راجع مُساءَلة عُنوان كتاب مُراسل صحيفة The Daily Telegraph‏ البريطانيّة John Kampfner: “ لماذا الجَّرمَن يفعلون ذلك بشَكلٍ أفضلٍ ؟ Why the Germans Do It Better ”.


4 - السيد بدون اسم
جمشيد ابراهيم ( 2020 / 11 / 1 - 16:44 )
قال رئيس جمهورية المانيا كريستيان وولف الذي لم يبق في منصبه الا فترة قصيرة جدا بان الاسلام جزء من المانيا لسبب بسيط جدا و هو وجود جالية مسلمة في المانيا و هذا يدل على ديموقراطية و عدالة النظام الالماني الذي يعترف بوجود كل الاقليات و الاديان بينما العربي و التركي لا يعترف الا بدينه و قوميته - هذا هو الفرق


5 - يجب مُساواة تركمان العراق بأكراده
تعليق رقم 2 ( 2020 / 11 / 1 - 17:24 )
أو مُساواة أكراد العراق بأكراد الجوار.

اخر الافلام

.. أيمن الرقب: أعتقد أن هذا الاجتماع يأتي في سياق بيانات الشجب


.. فلسطين وإسرائيل.. اجتماع للمجلس الأمني المصغر بإسرائيل لبحث


.. استشهاد 42 فلسطينيا وجرح أكثر من 50 في غارات إسرائيلية على غ




.. العثور على عشر جثث في منزل شرطي سابق في السلفادور


.. كلمة وزير الخارجية الأردني أمام مجلس الأمن