الحوار المتمدن - موبايل


خروج عن المألوف

حيدر الكفائي
كاتب

(Hider Yahya)

2020 / 11 / 26
الادب والفن


........حب صامت تستعر نيرانه وتضطرم داخل هذا القلب الذي لا يطيق متاعبه ولايجيد مشاكساته الا قلوب الصبية والتائهون في فلواته ، لا متنفس لهذا الشحن العاطفي البريء الا الأحلام التي لاتغني شيئاً . فمصاعب هذا الحب هو انني اعيشه وحدي فيسلبني ارادتي ويكسر هيبتي إذ لا يمكنني البوح به لأنه وبحق حب من طرف واحد ،،،، فجذوته لاتهدأ ، وحرارته لا تبرد، دائم لا ينقطع ، وعنيد لا يرتدع .. اقسمت عليه لمرات عديدة بأغلظ الأيمان أن يعزب عني كي اهنأ في عيشي ، وأخلد الى مرتعي ، لكنني اعرف صولاته ومديات أوجاعه فقد كان لي سابق عهد به أيام فتوتي وريعان شبابي حين ألقاني على شواطئه حائرا خائرا لا أقوى على مجارات تياراته الجارفة ،،،،، اليوم وقد بلغت عقدي الخامس عادت الي تلك الذكريات وتجددت بلواي حين وقع القلب مرة اخرى بحب من يهواه ، فلم اجد فارقاً بين ذاك الحب الوردي المفعم بالحياة والفتوة وبين حبٍ لرجل خمسيني قد تعلق بطاهرة نجيبة ، ربما لا تعلم هي بلواعجه ولا اوجاعه لكنه عذري لا قبح فيه بل مأمون بوائقه عفيف جوانبه ،،،،،، ألمي ومرارتي أن تلك الأنسية التي احبها قلبي لا تدري بمدى محبتي وشديد لوعتي ، ربما يهون عليَّ بُعدها حيث مرابع الأهل والعشير لكن ان تأتيك انباء الرحيل فتلك لا يحتملها هذا الفؤاد الذي اتعبته صروف الزمان ،،،، الكتمان في هذا الأمر مرهق لي ، لكن الصراخ والتصريح بالوجع سيمحو هويتي ويرسم لي صورة غير صورتي ...... ليت كلماتي تصل اليها .....!
- [ ]








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. عروض أزياء صيف 2021.. أفلام ستبث على شبكات التواصل الاجتماعي


.. ثلاثة اعمال درامية ينافس بها الممثل السعودي شعيفان محمد في م


.. صباح العربية | السينما الأوروبية في ضيافة القاهرة




.. كلمة أخيرة - المخرج بيتر ميمي: فخور أني أشتغلت مع كريم عبد ا


.. إنجي علاء مؤلفة -كوفيد 25- تكشف كواليس عملها مع زوجها الفنان