الحوار المتمدن - موبايل


فخري زادة والصيد الثمين

حيدر الكفائي
كاتب

(Hider Yahya)

2020 / 11 / 28
السياسة والعلاقات الدولية


فخري زادة صيد ثاني ثمين بعد الشهيد سليماني هذا ما اعتبرته مصادر امريكية مهمة حتى من بعض المحسوبين على الجناح الديمقراطي ومنها محطة الCNN ،،،،،
كان الرئيس ترامب قد اعاد اليوم الجمعة تغريدة له ذكر فيها ما نشره الصحفي الاسرائيلي يوسي ميلمان من ان اغتيال العالم محسن فخري زادة شكل ضربة معنوية ومهنية لايران وذكر ايضا هذا الصحفي ان العالم المغدور كان رئيساً لبرنامج ايران السري وانه كان مطلوبا لدى جهاز الاستخبارات الاسرائيلي "الموساد" على مدى سنين . صحيفة نيويورك تايمز هي الاخرى قالت ان 3 من عناصر الاستخبارات الاسرائيلي هم مسؤولون عن اغتيال العالم الايراني .
اغتيال العالم الايراني زادة اعاد الصراع الامريكي الايراني الى الواجهة من جديد حيث اعلنت ايراني وعلى ذمة المحطة الامريكية CNN التي نشرت الخبر قبل دقائق من ان ايران سوف تتحرك تحركا مفتوحاً وفقاً للمعطيات التي رافقت عملية الاغتيال الذي اعتبر ضربة موجعة شبيهة باغتيال الجنرال قاسم سليماني .
لم تعلق الخارجية الامريكية على هذا الاغتيال بصورة تدعو للعدائية والاستفزاز مثلما حدث مع الشهيد سليماني عندما تبنت تلك العملية ،،،، فسياسة النأي بالنفس التي ظهرت اليوم من قبل الدوائر الامريكية وألقاء الكرة في ملعب الاستخبارات الاسرائيلية يعد الاول من نوعه في مثل هذه العمليات النوعية ، لكن قد لايخفى على البعض ممن عاش ارهاصات عملية الانتخابات واجوائها الداخلية ورعب الرئيس ترامب من النتائج السيئة اذا ما توجهت البوصلة الى فوز جو بايدن وهذا ما حدث بالفعل ، إذ علم ترامب والمقربون منه كيف تخلى اللوبي اليهودي عنه وكيف تركه وحيدا يلوك مرارة الخسارة ، لهذا فهو لم يعد متحمسا لاسرائيل بل قد يرغب برد الصفعة لها وإلا فإن ترامب ليس شريفا الى هذه الدرجة كي لا يشارك في هكذا ضربة موجعة لأيران علما أن محامي الرئيس ترامب الشهير رودي جولياني هو من المقربين الى منظمة خلق الايرانية المعارضة ، وهناك اشارات من ان المنظمة الارهابية "خلق " قد تكون مشاركة في جريمة الاغتيال للعالم الايراني فخري زادة . تطور الوضع في الشرق الاوسط وخطورته التي تمثلت بتصاعد وتيرة الصراع بين اسرائيل من جهة وحزب الله وحركة حماس من جهة اخرى هو ضمن حلقة متصلة بعضها ببعض ، حيث تحدثت الاخبار بان حماس قامت بتطوير صواريخ كروز بمديات اخرى وكذلك تصاعد نبرة حزب الله وتهديداته اجبر القوات الاسرائيلية لان تخوض مناورات لتهدئة مخاوفها من صواريخ حزب الله وتطورها ، مخاوف اسرائيل تضاعفت بشكل كبير حتى وصل بهم الامر قبل ايام الى توجيه الاسرائيليين للصلاة بأن تمطر السماء مطرا غزيرا لتتصدأ صواريخ حزب الله . الوضع خطير وينذر ربما بردود افعال لا سيما ان شخصية العالم الايراني فخري زادة تعتبره ايران من الشخصيات المهمة ، التهديد الايراني قبل ساعات جعل اسرائيل تتبرء بطريقة او اخرى من عملية الاغتيال ،،،،، القادم من الايام ليس سهلا على المنطقة والتشنج الحاصل الآن يعيد المواجهة من جديد ونرجوا من الله ان يكون خيرا للامة الاسلامية ولأحرار العالم.








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. بورما: معارضو الانقلاب يشكلون حكومة موازية.. كيف سيرد المجلس


.. الولايات المتحدة: فيديو صادم لشرطي يقتل فتى عمره 13 عاما!!


.. انتشال جثث 21 مهاجرا والبحث عن مفقودين بعد غرق مركبهم شرق سو




.. بعد مظاهرات مناهضة لفرنسا.. باكستان تعتزم إدراج -حركة لبيك-


.. التوتر الروسي الأوكراني: الكرملين يطالب ماكرون وميركل بوضع ح