الحوار المتمدن - موبايل


نحو منظور جديد لكتابة التاريخ .

عبد الرافع كمال

2020 / 12 / 29
الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع


ما هي الموقف الواجب وقوفه اذا التاريخ كمفهوم و كظاهرة انسانية ؟؟.
قبيل الشروع في البحث عن اجابات ينبغي علينا ان نطرح سؤالا لا يقل اهمية عن سابقه .
ما هي معالم النظرة التقليدية للتاريخ ؟؟
النظرة التقليدية لظاهرة التاريخ هي النظرة التي تختذل مفهوم التاريخ في عملية تسلسل الاحداث السياسية عبر الزمن .
عند تفحص كتاب مادة التاريخ التي تدرس في اي من المراحل الدراسية نلحظ شيئا ما ، ما نلحظه هو ان المحتوي التاريخي في جوهرة هو سرد ل أخبار الممالك و الدويلات و تسلسلات الاحداث السياسية و علاقاتها ببعضها البعض
فالتعريف التقليدي لمفهوم التاريخ هو مسار الاحداث السياسية عبر الزمن .
ان النظرة التقليدية للتاريخ و التي يحملها الاكاديميون تتجاهل حقيقة ان التاريخ كمفهوم و ك ظاهرة انسانية لا يتوقف علي اخبار الممالك و الاخبار السياسية .
لابد من ان تتحرر عملية كتابة التاريخ من هذه النظرة التقليدية ، لا بد من صناعة نظرة جديدة للتاريخ تنسف التصور التقليدي لمفهوم التاريخ و تستبدله بتصور جديد.
ان التصور الجديد و الواجب اتباعه تجاه التاريخ هو تصور يتميز بالشمولية ، اي تنظر للتاريخ علي اساس انه عملية رصد شمولي لجميع التغيرات التي تطرأ علي كل جوانب المجتمع السياسية و الاقتصادية و الثقافية و الاجتماعية .
.
الجانب الاقتصادي :
فعلي المستوي الاقتصادي لابد من دراسة العلاقات المادية و رصد جميع ما يطرأ عليها من تغييرات
.
& الجانب السياسي:
لاينبغي التركيز علي دراسة الممالك التي تعاقبت علي المجتمع .
فحسب و انما ينبغي دراسة بنية الوعي السياسي و علاقته بالوعي الثقافي .
.
& الجانب الثقافي :
لا بد من عملية رصد شمولي لكل الانماط الثقافية داخل المجتمع و دراسة التغييرات التي طرأت عليها مع التعمق في الكشف عن تآثيرات العلاقات المادية علي بنية الوعي الثقافي و التأثير العكسي للوعي الثقافي علي بنية العلاقات المادية
فالتاريخ الثقافي للمجتمع لابد من ان لا يغادر كبيرة ولا صغيرة من التراث الثقافي المجتمعي ، في المناسبات و الرياضات و في التعاملات ايا كان نوعها ، مع الذات او مع الاخرين ...
حتي،و لو استمر أوانها لعدة آيام ،
كما لابد من نسب كل نمط ثقافي الي الكيان العرقي الذي أنشأها ..
.
& الواقع الاجتماعي :
لا بد من رصد شامل لجميع طبقات المجتمع و العلاقات الاجتماعية فيما بينها .
.
الوعي و العلاقات المادية :
هنالك تأثيرات متبادلة بين بنية الوعي السياسي و الثقافي و بين العلاقات المادية .
لابد من رصد جميع التأثيرات المتبادلة ما بين البنيتين .
.
& حتمية التطور :
هنالك مدارس تنسب التطور الي الوعي و ان العلاقات المادية تابع له ، و هنالك من ينسبه الي العلاقات المادية و ان الوعي هو تابع له .
سوف نبتعد و ننأي بأنفسنا عن الحسم في مثل هكذا صراعات و لكن لابد من رصد كل من الحتميتين التطوريتين و القول بأن كل من الوعي و العلاقات المادية تتطوران بأستمرار للوصول الي وضعية حتمية نهائية .








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. زاهي علاوي : المنظمات الدولية تمول الارهاب تحت ستار المساعدا


.. للمرة الثانية.. البرلمان التونسي يصادق على مشروع قانون تشكيل


.. خسائر بشرية وعسكرية لميليشيا الحوثي في مأرب




.. أشرف عبد العزيز: هذه المنطقة هي منطقة إستراتيجية لذلك هناك أ


.. بلا حدود - مع رئيس الحكومة الليبية عبد الحميد الدبيبة