الحوار المتمدن - موبايل


الاسلام عرض و تعليق .. الاسلام و السلام

عبد الرافع كمال

2021 / 3 / 7
العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني


العرض
ورد في الحديث
الجنة تحت اظلال السيوف
قاتلوا المشركين كافة كما يقاتلونكم كافة
...
التعليق
لماذا لم يجعل الله الاسلام دين السلام
لو كان كذلك لحقن تلك الانهار من الدماء التي سالت في سبيل نشره .
ان عملية نشر الاسلام ، كان بالاولي و الافضل ان تتم عن طريق التبشير و الدعوة لا بالسيف حتي تحقن الدماء .
و ما هو ذنب هولاء الزين قتلوا في سبيل نشر الاسلام من غير المسلمين .
هل مصيرهم الي النار ؟؟ .
ان خروجهم للقتال ضد المسلمين هو امر بديهي جدا يستوجبه عليهم رجولتهم او طبيعة عملهم او واجبهم الثقافي و الاجتماعي .
ان اؤلئك الذين حملوا السيف و خرجوا ضد جيش الاسلام حينما فعلوا ذلك لم يخرجوا كرها فالاسلام او رغبة في استئصاله
كلا .
بل خرجوا لأن هنالك خطرا ما يهدد اعراضهم و بقاءهم علي قيد الحياة
خرجوا ل ايقاف ذلك الخطر .
فليس في قلوبهم غل للاسلام ، بل كانوا لا يعرفونه من الاساس ،
هل من العدل ان يدخل هولاء النار و يخلدون فيها الي ابد الاباد لمجرد انهم خرجوا دفاعا عن اعراضهم و وجودهم ، ثم حدث ان قتلوا في المعركة ، فهل من العدل ان يدخلوا النار و يخلدوا فيها .
ان العدالة و الانصاف يستوجب علي الاله الا لا يدخلهم النار احد الا اذا تمت دعوته الي الاسلام دعوة كاملة ملزمة للحجة ، فمجرد السماع بدين اسمه الاسلام لا يعد اقامة حجة علي احد ، و لا يكفي لمحاسبة احد و ادخاله للنار و تعزيبه .
فلو التزم الاسلام اسلوب الدعوة و التبشير و اصبح رسالة سلام لكان قد حقن الدماء التي سالت في سبيل نشره ، و حفظ للناس دماءهم و اعراضهم بل و ضمن الجنة اؤلئك الذين قتلوا في سبيل نشره و كان فعلا رحمة للعالمين .
يا حسرتا علي اولئك الذين قتلوا في سبيل نشر الاسلام .
يا حسرة عليهم و هم يخلدون في النار بلا زنب ولا جرم .
ايا حسرتاه عليهم .
ايا حسرتا .








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



التعليقات


1 - الايمان بدون دليل كـ سراب يحسبه الظمآن مأء
سمير آل طوق البحراني ( 2021 / 3 / 8 - 05:30 )
الاسلام ظهر في الجزيرة العربية وكتابه بلغتهم فهل يلزم الذين لا يتكلمون اللغة العربية ولا يعرفون معايها ان يؤمنوا بتلك الرسالة بدون اي دليل الا السيف وجز الرقاب؟؟.الايمان باي شيء لا بد ان يكون مثبتا علميا وماديا ذو دلالاة واضحة غير قابلة للشك. الشمس تشرق وتغرب واكثر من في الرض يرونها فهل من يسكنون في القطب الشمالي الذين لم يروا شروق الشمس وغروبها قبل تطور التكنولوجيا ملزمون بالايمان بها او القتل بدون دليل؟؟. هل جاء الاسلام بتعاليم جديدة رفعت كرامة البشر قبل ان يجيء الاسلام؟؟.اكثر التشريعات الدينية سوى كانت ـ كما يقال سماوية او ارضية ـ متفق عليها بين البشر والتي تتمثل بالوصايا العشر.اما طقوس العبادات فهو شان شخصي وكل يعبد حسب معتقده وليس من الحكمة اجبار الناس على عبادة معينة الا اذا كانت العبادة تسبب ضررا للبشرية. الحقيقة التي لا ريب فيها هي ان الدين الذي ينتشر بالقوة وليس بالاقناع هدفه السيطرة والتركيع باسمه لبناء امبراطورية وهذا ما حدث. هل الامويون يؤمنون بالاسلام ونبيه عقيدة ام اتخذوه وسيلة للحكم فقط. الايمان باي شيء بدون دليل غير قابل للنفض لا يعد ايمانا بل اتقآءا لشر ارهاب معتنقيه.

اخر الافلام

.. حملة البطاقة الخضراء: 80 عاماً على ترحيل يهود أجانب من فرنس


.. لحظة انهيار مدرج في كنيس يهودي بمستوطنة جفعات زئيف غرب القدس


.. مقتل شخصين على الأقل وإصابة العشرات بانهيار مدرج داخل كنيس ي




.. ‏تواصل نقل المصابين الإسرائيليين بانهيارالكنيس اليهودي واستن


.. فلسطين