الحوار المتمدن - موبايل


م2 ف 5 الحياة في ظل تطبيق الشريعة السنية عام 827

أحمد صبحى منصور

2021 / 3 / 12
العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني


قراءة في تاريخ السلوك للمقريزى / المقريزى شاهدا على العصر
قال المقريزى عن سنة 827 :
( شهر ربيع الأول، أوله الخميس:)
وظائف أكابر المجرمين :
1 ـ ( فيه خلع على ولي الدين محمد السفطي الشافعي، واستقر في إفتاء دار العدل، لا عن أحد. )
2 ـ ( وفي يوم الثلاثاء عشرينه: خلع على شمس الدين محمد بن عبد الدايم البرماوي، واستقر في تدريس الفقه للشافعية بالجامع المؤيدي، وكان بيد قاضي القضاة شهاب الدين أحمد بن حجر. )
3 ـ ( وفي سابع عشرينه: خلع على الأمير أزبك رأس نوبة، واستقر دواداراً كبيراً، عوضاً عن الأمير سودن من عبد الرحمن نائب الشام، وكانت شاغرة هذه المدة. وخلع على الأمير تغري بردي المحمودي واستقر رأس نوبة، عوضاً عن الأمير أزبك . )
صراعات أكابر المجرمين :
1 ـ ( وفي ثانيه: نودي بالخروج إلى حرب مكة، فاستشنع ذلك. وكان قد بطل أمر التجويده إلى مكة، شغلاً بخبر تنبك البجاسي. فلما تفرغ قلب السلطان اشتغل بأمر مكة . ) . إستشنعوا وإستنكروا إرسال جيش ينتهك حُرمة مكة .
2 ـ ( وفي رابعه: أنفق في المجردين مبلغ أربعين ديناراً، لكل واحد . ) النفقة على الجنود الذين خرجوا في التجريدة الحربية، وهم ( المجردون ).
3 ـ ( وفي حادي عشره: قدم رأس تنبك البجاسي وعُلّق على باب النصر . ).
4 ـ( وفي ثامن عشره: خرجت التجريدة إلى مكة، صحبة الشريف علي بن عنان.)
( الجامع الأشرفى ) مسجد أكبر أكابر المجرمين :
( وفي سابع عشره: ركب السلطان حتى عبر من باب زويلة وشاهد عمارته ومضى من باب النصر إلى القلعة، وهو بثياب جلوسه، من غير شارة الملك . )
أخبار متفرقة :
( وفي يوم الخميس خامس عشره: رسم بفتح كنيسة قمامة بالقدس، ففتحت .)
( شهر ربيع الآخر، أوله الجمعة: )
وظائف أكابر المجرمين
1 ـ ( في ثانيه: خلع على قاضي القضاة شهاب الدين أحمد بن حجر، وأعيد إلى تدريس الجامع المؤيدي. وخلع على البرماوي واستقر نائباً عن حفيد قاضي القضاة ولي الدين أبي زرعة بن العراقي فيما باسمه من وظائف جده، حتى يتأهل لمباشرتها . ).
تعليق
كان توريث الوظائف العليا ( كالقضاء ) لأكابر المجرمين من معالم الشريعة السنية ، حيث يحصل أحدهم على الوظيفة بالرشوة ، أي يشتريها ، وإذا مات يرثها إبنه . إن كان الابن صغيرا تم تعيين من يقوم بالوظيفة عن الابن الى أن يكبر الابن .
2 ـ ( وفي تاسعه: خلع على قاضي القضاة شمس الدين محمد الهروي، واستقر في كتابة السر، عوضاً عن الجمال يوسف بن الصفي. ونزل في موكب جليل ومعه عدة من الأمراء والأعيان . ). حصل الهروى على مراده .
أخبار متفرقة :
1 ـ أخبار الغلاء : ( وفي هذا الشهر: تحرك سعر الغلال، وأبيع القمح بمائتي درهم الأردب، بعد مائة وأربعين. وقلّ وجوده . )
2 ـ حفل ( أو : مُهم ) لختان ابن السلطان : ( وفي سابع عشره: ختن السلطان ولده الأمير ناصر الدين محمد، وعمل لختانه مُهمّا حضره الأمراء، ثم خلع عليهم، وأركبهم خيولاً بقماش ذهب، وما منهم إلا من نقط عند الختان بمبلغ ذهب، فجمع النقوط وصرف للمزين ( الحلاق ) منه مائة دينار، وحمل البقية إلى الخزانة . ). جمع السلطان ( النقوط ) من الحاضرين، واستولى على معظمه. !!
3 ـ ( وفي هذه الأيام: عثر بعض الناس بجماعة قد خزنوا من رمم بني أدم شيئاً كثيراً، فحملوا إلى الوالي، فما زال بهم حتى أقروا أنهم ينبشون الأموات من قبورهم، ثم يغلون الميت في الماء بنار شديدة، حتى ينهري لحمه، ويجمعون ما يعلو الماء من الدهن، ثم يبيعونه للفرنج بخمسة وعشرين دينار القنطار، فحبسوا، ونسي خبرهم بعد ما شاهد الناس رمم الموتى عندهم والأواني التي بها الدهن، وحملت إلى السلطان حتى رآها وشق بها القاهرة . )
هؤلاء أصاغر المجرمين . لا يقتلون الأحياء ولا يسلبون أموالهم . هم فقط مثل الدود الذى يلتهم الجثث قبل أن تتحول الى تراب .!
(شهر جمادى الأول، أوله السبت . )
وظائف أكابر المجرمين
1 ـ ( في ثالثه: خلع على زين الدين عبد الرحيم الحموي الواعظ، واستقر خطيباً بالجامع الأشرفي . )
2 ـ ( وفي ثامن عشره: خلع على الأمير ناصر الدين محمد بن العطار الحموي الذي كان نائب الإسكندرية، واستقر ناظر القدس والخليل عليه السلام، عوضاً عن الأمير حسام الدين حسن نائب القدس . )
صراعات أكابر المجرمين
1 ـ ( وفي خامس عشره: قدم قاضي القضاة نجم الدين عمر بن حجي من دمشقي، وقد طب الحضور . )
2 ـ ( وفي هذا الشهر: صودر أعيان دمشق، وهي ثالث مصادرة .), الأعيان هم الفقهاء والقضاة والتجار ..
3 ـ ( وفي تاسع عشرينه: قبض على الأمير ناصر الدين محمد بن أبي والي أستادار، وعلى ناظر الديوان المفرد كريم الدين عبد الكريم بن سعد الدين بركة المعروف بابن كاتب حكم، وعُوّقاً بالقلعة . ) ، أي تم إعتقالهما بالقلعة . هذا مثلما يفعل العسكر المصرى الآن بالمنع من السفر .!
فساد أكابر المجرمين من الفقهاء
( وفي رابعه: نودي من نزل عن وظيفة تصوف بخانكاة أو غير تصوف ضرب بالمقارع. وسبب ذلك أن جماعة ممن له تصوف بخانكاة سعيد السعداء، وخانكاة بيبرس والظاهرية المستجدة بين القصرين، وبخانكاة شيخو، وبالجامع المؤيدي، أخذوا في النزول عما باسمهم من التصوف بمال حتى يتشفعوا بمن له جاه، ويستقروا في عمارة السلطان من جملة صوفيتها، كما فعل جماعة عند ما أنشأ الملك المؤيد شيخ الجامع بجوار باب زويلة، وجعل فيه صوفية، فوشى بذلك للسلطان، فمنع من ذلك ليستقر في جامعه من ليس له وظيفة من فقراء أهل العلم. ) .
تعليق
كان يتم توظيف الفقهاء والصوفية في المعابد الدينية مثل ( الخوانق ، الأربطة والزوايا والجوامع والمساجد ) ، ويرتزقون من الوقف المُرصد لها . عندما إفتتح السلطان برسباى جامعه أسرع كثيرون يتنازلون عن وظائفهم بالبيع ليتم تعيينهم في جامع السلطان ( الأشرف برسباى ) : ( الجامع الأشرفى ). فهدّد برسباى من يفعل ذلك بالضرب بالمقارع . إحتقار برسباى للشيوخ الفقهاء يتضح في تهديدهم بالضرب بالمقارع .
( الجامع الأشرفى ) مسجد أكبر أكابر المجرمين :
( وفي يوم الجمعة سابعه: أقيمت الخطبة بالجامع الأشرفي، ولم يكمل منه سوى الإيوان القبلي . ). أُقيمت فيه صلاة الجمعة قبل إكتمال بنائه .
(شهر جمادى الآخرة، أوله الأحد:)
وظائف أكابر المجرمين
1 ـ ( في ثانيه: خلع على الأمير صلاح الدين محمد بن الصاحب بدر الدين حسن بن نصر الله، وأعيد أستاداراً عوضاً عن ابن أبي والي، وأضيف إليه كشف الوجه البحري، فنزل في موكب جليل، ومعه أكثر الأمراء الأكابر، وعامة الأعيان . ). دفع المعلوم وأُعيد الى وظيفة الاستادار ، وأضيف اليه أن يكون كاشف الوجه البحرى ، أي سلطة السلب والنهب في الدلتا ، والصعيد .
2 ـ ( وفي ثاني عشره: خلع على الوزير الصاحب كريم الدين عبد الكريم ابن كاتب المناخ، وأضيف إليه نظر الديوان المفرد، رفيقاً للأمير صلاح الدين أستادار، عوضاً عن كريم الدين عبد الكريم ابن كاتب جكم واستقر ابن كاتب جكم على ما بيده من أستادار ابن السلطان. ). بعد تعويقهما في القلعة دفعا المعلوم ونالا الوظائف .
3 ـ ( وفي تاسع عشره: توجه قاضي القضاة شهاب الدين أحمد بن الكشك عائداً إلى دمشق على قضاء الحنفية بها، بعد ما أخذ منه نحو عشرة آلاف دينار . ). فضيلته دفع رشوة ليكون قاضى قضاة الأحناف في دمشق .!
4 ـ عزل الهروى بعد أن تبين جهله وتولية ابن حجى مكانه : ( وفي يوم السبت المبارك حادي عشرينه: خلع على قاضي القضاة نجم الدين عمر ابن حجي، واستقر كاتب السر، عوضاً عن شمس الدين محمد الهروي. ونزل على فرس بسرج ذهب وكنبوش زركش، في موكب جليل إلى الغاية، فكان يوماً مشهوداً. وقد ظهر نقص الهروي وعجزه، فإنه باشر بتعاظم زائد، مع طمع شديد وجهل. مما وُسّد إليه، حيث كان لا يحسن قراءة القصص ولا الكتب الواردة فتولى قراءة ذلك بدر الدين محمد بن مزهر نائب كاتب السر وصار يحضر الخدمة، ويقف على قدميه، وابن مزهر هو الذي يتولى القراءة على السلطان. ). مع هذا تولى منصب كاتب السّر للسلطان ، وهو لا يعرف القراءة ولا الكتابة ، ولكن مؤهله هو قدرته على دفع الرشوة .
5 ـ ( وفيه قدم الشريف شهاب الدين أحمد بن علاء الدين علي بن برهان الدين إبراهيم، نقيب الأشراف بدمشق، وقد طلب الحضور. )
6 ـ ( وفي سلخه ( أي نهايته ): خلع على الشريف شهاب الدين أحمد نقيب الأشراف بدمشق، واستقر قاضي القضاة بدمشق، عوضاً عن القاضي نجم الدين عمر بن حجي كاتب السر، على مال كبير. )، دفع رشوة كبيرة .!!
صراعات أكابر المجرمين
1 ـ ( وفيه قدم الخبر بوصول الشريف علي بن عنان إلى ينبع بمن معه من المماليك المجردين. وتوجه الأمير قرقماس معه إلى مكة، فدخلوها يوم الخميس سادس جمادى الأولى، بغير حرب. وأن الشريف حسن بن عجلان سار إلى حلي بنى يعقوب من بلاد اليمن.) ( .. وأن الخطبة أعيدت بمكة لصاحب اليمن في سابع جمادى الأولى، بعد ما ترك اسمه والدعاء له من أيام الموسم . )
أخبار متفرقة :
وباء وسيول في مكة :
( وأن الوباء. بمكة ابتدأ من نصف ذي الحجة، واستمر إلى آخر شهر ربيع الآخر، فمات بها نحو ثلاثة آلاف نفس. وأنه كان يموت في اليوم خمسون إنساناً عدة أيام، وأن الوباء تناقص من أوائل جمادى الأولى. وأنه جاء في ثالث جمادى الأولى سيل عظيم، حتى صار المسجد الحرام بحراً، ووصل الماء إلى قريب من الحجر الأسود، وصار في المسجد أوساخ، وخرق كثيرة، جاء بها السيل. ) . الوباء سار الى مكة مع الحجاج ( واثق الخطوة يمشى ملكا..) !.
جشع السلطان برسباى
السلطان يطمع في جمع الزكاة من الناس لنفسه بدلا من الفقراء والمساكين ، ويستفتى الفقهاء فيرفضون :
( وفي يوم الأربعاء رابعه: جمع القضاة وأهل العلم، وقد رسم بأخذ زكوات أموال الناس للسلطان، فاتفقوا على أنه ليس له أخذها في هذا الزمان، فإن النقود من الذهب والفضة، والناس مأمونون فيها على إخراج زكاتها. وأما العروض من القماش ونحوه مما هو بأيدي التجار، فإن المكوس أخذت منهم في الأصل على أنها زكاة، ثم تضاعفت المكوس المأخوذة منهم، حتى جرى فيها ما جرى. وأما البهائم من الإبل والغنم، فإن أرض مصر لا ترعى فيها سائماً، وإنما هي تعلف بالمال، فلا زكاة فيها. وأما الخضروات والزروع، فإن الفلاحين في حال من المغارم معروفة. وانفضوا على ذلك، فبطل ما كانوا يعملون . ).
تعليق
موقف للفقهاء يستحق الإشادة ، هذا مع العلم بأنهم لو وافقوا برسباى تعين عليهم أن يدفعوا له زكاتهم أيضا . لكن جاء الاعتراف هنا بالظلم الواقع على الفلاحين ، وهم الذين يكدُّون في انتاج الخير .. للغير .!
عبرة لمن يتعظ :
السلطان السابق ( محمد بن ططر ) يخدم إبن السلطان الحالي ( محمد بن برسباى ) :
( وفيه اتفقت نادرة، وهي أن زوجة السلطان لما ماتت، عمل لها ختم عند قبرها في الجامع الأشرفي، ونزل ابنها الأمير ناصر الدين محمد من القلعة لحضور الختم، وقد ركب في خدمته الملك الصالح محمد بن ططر، فشق القاهرة من باب زويلة وهو في خدمة ابن السلطان، بعد ما كان في الأمس سلطاناً، وصار جالساً بجانبه في ذلك الجامع، وقائماً في خدمته إذا قام، فكان في ذلك موعظة لمن اتعظ ) . ولا أحد يتعظ .!!
السلطان يستولى على وقف قديم ظُلما وعُدوانا :
( وفي رابع عشرينه: ابتدئ بهدم ربع الحلزون تجاه قبو الخرنفش. وكان وقفاً على فكاك الأسرى ببلاد الفرنج، وعلى الحرمين. وقد خلق من قدم السنين، فعوض بدله مسمط تجاه مصبغة الأزرق، وصار من جُملة الأملاك السلطانية. ).








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. دخول المصليين إلى المسجد الأقصى من بوابة الأسباط لأداء صلاة


.. مواجهات بين العرب واليهود في مدينة اللد وسط إسرائيل


.. الشريعة والحياة - معالم الدين بين خطر المستشرقين والمستغربين




.. داعية تونسي يعلن الأربعاء أول أيام عيد الفطر مخالفا دار الإف


.. نشرة الرابعة | مشروع تأهيل المساجد التاريخية يعيد الصلاة لثل