الحوار المتمدن - موبايل


المبادئ، بلانك أم عامل X؟

رزان الحسيني
كاتبة ادبية وشعرية، ومترجمة.

2021 / 8 / 13
الادب والفن


لم يسبق لبشريّ قط أن لاحظ تغيُّر رأي فردٍ آخر بموضوع مُعين، دون أن يطلق عليه حكم النفاق، والتبدّل، وضعف الشخصية.. وغيرها كثيراً. والحق أن الأسباب التي تدفع بالإنسان لتغيير مبادئهِ كثيرة، تختلف باختلاف أصلهُ وحالتهُ النفسية، ثقافتهُ المتجددة، تقدمهُ مع السن، تجاربهُ اليومية.. فما الدليل على أننا نكبر، غير اكتساب أمورٍ، واستبدال أمورٍ، والتخلي عن أمور؟

علينا أن نسأل ذواتنا: هل المبادئ ثابتة، أم متحولة؟ هل سيبقى المبدأ محتفظاً بقيمتهِ إلى الأبد، مثل ثابت بلانك وعدد افوگادرو والنسبة الثابتة، أم سيتبدّل تبعاً للزمان والمكان، مثل عامل X.
ولأن المبادئ هي الإعتقادات، وإيماننا المصبوب بفكرة.. وبما أن الفكرة نفسها استوحيناها من موقفٍ، او تجربة، او المُحيط والبيئة، نتج عنها ذلك الإيمان الذي صار مبدأ؛ فإن النفس متى ما تغيرت، والموقف متى ما برد وبعد، والمُحيط متى ما تبدّل.. فإن المبدأ عرضةٌ للتبدّل مثل عواملهِ المُسببة. قُل مثلاً، أنني لا أُحبذ كتب التنمية البشرية اليوم، وأعتبرها لغواً وثرثرة. لكن ربما بعد فترةٍ جيّدة من الزمان، قد يتبدّل رأيي حسب تبدّل مضمون تلك الكتب وتحسّنه.

مادة المبادئ بالضبط كذلك، ليست جامدة، ولا مصقولةٍ في قالبٍ أبدي، ولم تولد مع المرء، بل يكتسبها ويكبر معها ثم قد أو قد لا يبدّلها وتموت معه. بتلك البساطة. ما من شيءٍ مُعيبٍ أو مثير للإستنفار والأحكام في ذلك، بل هذه العملية الإنسانية تُدعى تجدد الأفكار، ناتجة من استمرارية تطور العقل والبصيرة، ومن تركد فكرته معه حتى عشرة سنين في صندوق رأسه، دون أن يُكلّف نفسه عناء فتح غطاءه حتى، فذلك يعني شيئا واحداً فقط: أنه لم يستخدم عقله منذ عشر سنين.

فإذن، إن المبادئ مادة قابلة للتشكيل والتغيير المستمر، وهي معامل X المتحول تبعاً للمُعادلة، وليست مادة قاسية أو حقيقة علمية ثابتة للأبد. وإن من لا تطرأ على أفكارهِ تغييراً ما -ولو طفيفاً- لفترةٍ من الزمن.. من قال أنه كان حيّاً طوال تلك الفترة؟








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. الفنانة إنجى كيوان: تخليت عن 50 ألف درهم شهرياً عشان أحقق حل


.. مذيعة اليوم السابع تصطدم الممثل التونسي محمد يسرى.. شوف اللي


.. شاهد: بعد طول غياب.. الأنشطة الفنية والثقافية تعود إلى بغداد




.. يحيى الفخرانى فى عزاء شقيق المخرج مجدى الهوارى وسط بكاء أسرت


.. تونس.. أيام قرطاج المسرحية تعود بعد توقف لأكثر من سنتين