الحوار المتمدن - موبايل


الأوائل من البندنيجين -27

احمد الحمد المندلاوي

2021 / 11 / 25
المجتمع المدني


# لنا جولة أخرى نعرض من خلالها قائمة جديدة بما تحتفظ به الذاكرة المندلاوية والمصادر و إضافات الأخوة المتابعين لنا عن الأوائل في مندلي الحضارية من مبدعينا،وفي مختلف المجالات الحياتية والإنسانية في القرن العشرين؛شكرا لكم أحبتي الأعزاء،ونرجو إضافاتكم الجميلة والمفيدة لنستمر في هذا المحور الاجتماعي والتراثي لبلدتنا العريقة مندلي:

167- أول خطيب لصلاة الجمعة في قزانية - مندلي هو:
هو الشيخ أيوب سلمان يوسف الجواري،من مواليد قزانية – مندلي لعام 1961م،و أكمل فيها دراسته الأولية،ثم نال شهادة البكالوريوس في الشريعة الإسلامية، و عيّن مدرساً في ثانوية ذي قار للبنين- قزانية عام 1990م،و هو إمام و خطيب جامع الرسول "ص" منذ عام 2003م،و ترك 300 خطبة دينية في أربعة أجزاء طبع منها في حياته ثلاثة أجزاء،انتقل الى رحمة الله يوم 7/1/2020م

168- أول بائع للتحفيات في مندلي هو:
هو الحاج علي الياور من محلة قلعة بالي – مندلي ،صاحب محل تراثي جميا للتحف والأنتيكات ،و كان كثير من أهالي مندلي في بيوتهم من التحف القديمة مثل المحابس و السبح و الخرز والقورش الفضية والخناجر،والسجاجيد الصغيرة الكاشانية ،حتى الأقداح المنقوشة ذات تاريخ و غيرها ،انتقل الى بغداد بسبب الحرب العراقية – الايرانية مع هوايته الجميلة ليفتح محلاً في شارع النهر،و هو والد الكابتن حسين و الفنان احمد وحمزة .

169- أول قائممقام لقضاء مندلي هو:
هو محمود نديم اسماعيل الطبقجلي ،من مواليد الموصل لعام 1313هـ/1895م ،و أصله من محافظة ماردين – تركيا ،وهو من رجال المحاماة و السياسة في العراق،تخرج في دار المعلمين – بغداد عام 1916م،و عمل في الصحافة و له مؤلفات عديدة،أصبح متصرف لواء الحلة،ومفتشاً في وزارة الداخلية العراقية،
ثم عيّن قائممقاماً لقضاء مندلي يوم 19/11/1920م، و بذا أصبح كأول قائممقام لمندلي بعد تأسيس الدولة العراقية الحديثة،و فك ارتباط مندلي عن متصرفية بغداد،و ربطها بمتصرفية لواء ديالى عام 1921م،توفي عام 1374هـ/1955م.

170- أول تظاهرة سياسية في مندلي هي:
أول تظاهرة سياسية في مندلي عام 1948م ،قادها عدد من شباب مندلي استنكاراً و ردّ فعل شديد بمناسبة نكبة فلسطين الحبيبة و احتلالها من قبل الصهاينة المجرمين،وضد معاهدة "بورتسموث" وتدخلات الإنكليز في العراق.
انطلقت التظاهرة من قرب الجامع الكبير في المدينة ،و كان الموجه و المنظم لأمورها عدد من شباب مندلي،و تجمهر المتظاهرون أمام بناية السراي و هم يهتفون بحياة فلسطين و ينادون بسقوط الإنكليز،و ألقى كمال حميد حساوي كلمة ثورية نالت إعجاب الحضور ولم يكونوا قد شهدوا مثل هذا التجمع الشعبي قبل ذلك.

المصادر:
1- معجم المؤلفين – عمر رضا كحالة
2- ويكيبيديا – الموسوعة الحرة -2021م
3- الأستاذ رائد الربيعي .
4- الأستاذ حشمت نعمت الزهيري.
5- موسوعة مندلي الحضارية ج1- 2021م.
6- لقاءات شخصية خاصة .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. الأمم المتحدة بحاجة الى 41 مليار دولار لتقديم مساعدة طارئة ل


.. دخول المزيد من اللاجئين الأفغان إلى الولايات المتحدة


.. الكونغو الديمقراطية..يونيسف: كورونا سبب ضغوطا على أنظمة الرع




.. هل تغير قساوة الشتاء تصميم المهاجرين العالقين في بيلاروسيا ب


.. الأمم المتحدة تحذر من تضاعف وفيات الإيدز بسبب الأوبئة