الحوار المتمدن - موبايل
الموقع الرئيسي


احاديث اسلاميه تلغي نبوة محمد وتسقطه اخلاقيا .. 8

ابو الحق البكري

2022 / 4 / 18
العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني


اتؤمنون بكتاب تتحول العصا فيه الى ثعبان ثم تقولوا ان الملحدين بحاجة الى مساعدة ؟؟
دان بيكر
عن عبد الله بن عباس عن أم الفضل بنت الحارث أن( صلعم ) رأى أم حبيبة بنت عباس وهي فوق الفطيم قالت فقال لئن بلغت بنية العباس هذه وأنا حي لأتزوجنها .
مسند أجمد: 25636
هذا الحديث والاف الاحاديث الاخرى المهينه للانسان وقيمه وتطلعاته وتحضره يجرد النبوه من غايات وجودها ويطيح بها اخلاقيا ويحيلنا الى متخلفين غير قادرين على مواجهة النور والتحضر ولايمكننا الا ان نعيش في الكهوف والظلمه ..، امر غير معقول وعير مقبول بكل المقاييس حتى للشعوب التي عاشت عصور القوة والديناصورات والرعب ..، هذا النبي البيدوفيلي الرعوي المريض لايليق بنا كبشر ان نذكره او نتذكره كونه يشكل حجر عثره في طريق تطورنا وتحضرنا وفي طريق بناء مجتمعاتنا من خلال رؤيا سليمه صحيه قادره على التفاعل القيمي الاخلاقي الصحيح لارساء قواعد سليمه لاجل الاستمرار.
ماذا يمكن ان نقول عن شخص يغتصب الاطفال ويتحرش بهم جنسيا غير انه شخص غير سوي مريض لابد من ان يوضع في مصح علاجي عقلي كونه يشكل خطرا على الانسان والانسانيه في حال تركه ..، مالذي يجعل هذا الكائن الذي تجاوز الستين من عمره ان يفكر بهذا الشكل المهين والخطير والمنبوذ غير مرضه النفسي العقلي الذي يستدعي عزل اتباعه ومؤيديه والمهتدين بهديه ومراقبتهم وتحديد سلوكهم كيلا يتعرض الاطفال للاساءه كونهم الثروه المستقبليه العظمى لذا نحن مع محاربة هكذا مفاهيم مرضيه مسيئه .
للحديث بقيه .. تحية للعقل








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. هل حدد الإسلام نظاما واضحا للحكم أم أن فكرة الخلافة هي اجتها


.. نحت وجوه 108 نيجيريات اختطفن قبل 8 سنوات على يد مسلحي -بوكو




.. البابا فرانسيس يشبه معاناة الأوكرانيين بعملية نازية خلال الح


.. موازين - مفهوم الدولة في الإسلام مع المفكر أبو يعرب المرزوقي




.. الثقافة الهيلنستية التي غيرت العالم - الدكتور خزعل الماجدي