الحوار المتمدن - موبايل
الموقع الرئيسي


وشتان بين Politique و Bolitique

عزالدين معزة
كاتب

(Maza Azzeddine)

2022 / 6 / 23
مواضيع وابحاث سياسية


كان مالك بن نبي رحمه الله في الثلاثينات من القرن الماضي يطلق على السياسة التي تمارسها فيدرالية المنتخبين المسلمين الجزائريين والممثلين للشعب الجزائري في المجالس البلدية والولائية والمالية ، اسم البوليتيك "Bolitique " وهي كلمة محرفة عن الاصل " Politique " ويقصد بها ابن نبي تلك السياسة المبنية على الكذب والنفاق والغش وتستغل جهل وفقر الشعب الجزائري وهذه السياسة لا يمارسها إلا المرتزقة والذين لا ضمير ولا أخلاق لهم ، اصحابها لهم وجوه تتحمل كل الصدمات ولا تتاثر أمام جميع أنواع الشتم والسب والاهانات هم في خدمة من بيده القوة والسلطة ومصالحهم الشخصية ، بينما يرى مالك بن نبي أن السياسة " Politique " هي علم يرسم اهدافا لصالح الامة ونادرا ما تخطئ في اهدافها إلا في حدود خطأ العلم.....
فهل العرب كلهم ما زالوا في مرحلة " البوليتيك " ؟ كل مشاريعهم باءت بالفشل ، ما عدا مشاريع الفساد فهي ناجحة بامتياز ، ويظهر أن الفساد لا يحتاج الى تخطيط ، بل الى بغال فقط واتركهم يمارسون البولتيك بلذة وحيوية ...الوطن العربي كله من محيطه إلى خليجه وان شئت قل كما يقول دعاة التفرقة المشرق العربي وشمال افريقيا ، يتصل ببحار استيراتيجية هامة وهو مخزن للطاقة وبه كذلك ثروات باطنية وسطحية تكفي العالم كله لو استغلت استغلالا عقلانيا ، لكن للاسف به اغنى الحكام وافقر شعب في العالم وامواله تهرب الى الخارج ....
وما زال حكامه يعاملون شعوبهم على أنهم قطيع في زريبتهم ويدعهم في غيهم وجبروتهم جامع الازهر واصحاب العمائم ...وضاعت الرعية بين حاكم متسلط وبين فقيه عميل يتاجر بالدين والقيم الاخلاقية والتاريخ .....








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. ألمانيا.. القبض على أشخاص يشتبه في انتمائهم لجماعة متطرفة مح


.. رئيس وزراء إسرائيل يعلن عدم ترشحه في الانتخابات المبكرة


.. رئيس المركز الثقافي الروسي العربي: روسيا ترى أن قمة الناتو ف




.. مساعدة لترامب: الرئيس فكر بدخول الكابيتول بسيارته في أحداث 2


.. مسيرات العودة الفلسطينية.. سنوات من جرائم الاحتلال بحق الصحف