الحوار المتمدن - موبايل
الموقع الرئيسي


الكوسموس؟!!!

صالح محمود

2022 / 10 / 13
الادب والفن


في الحضور يختفي اللاشعور،
ليطغى الصفر ويسود،
أعنى تغيب الأسطورة ويحضر الكل،
سيكون الكوسموس عندها كلمة، اعتبارا للصفر في زوال العدد ونفيه،
أعني اعتبارا للحضور، اعتبارا للمطلق،
كيف يكون موضوعا إذا؟ وفق أي مقياس؟
أعني الصوت، أي النداء، النبوءة والبشرى ...
أعني الأسطورة والسحر، السديم المتلبد والسراب،
أي الدائرة حول المركز،
قد يقال:
يا هذا، إن كان الموضوع منعدما في الكوسموس
بماذا تفسر النظام والدقة المطلقة في التفاصيل؟
لا أريد الخوض في التأويل لا لأن الصورة مفككة ويستحيل تركيبها،
فالكوسموس ليس عددا كما يشاع لدى المستلبين في المثال،
حين يكون ذاتا، حجة الصفر،
لن نطالب الحركة ان تكون متناغمة مع الكلمة آنذاك،
فنحن بصدد الكلمة ذاتها،
لا في الفقه والتأويل، أي الوزن والإيقاع،
أعنى الطقوس والشعائر، الشريعة وتابوت العهد،
بل في البدء، أعنى الصفر، أي الحلول،
أي إطلالة الكل في الشعور كشف في بابلون،
يُدرك صورة، سطحا، حين يكون رقصا،
فلو طرحت الحركة بإلحاح موضوع،
أعنى الرغبة في تحقيق الخلاص عبر التأويل والقراءات،
وما يعقبها من فتاوي في الفقه والأصول،
تتأكد في الطقوس والشعائر من خلال الاستعارة عبر التمثيل
عبر الأزياء والأقنعة، المساحيق، الأناشيد،
تحيلنا على الأسطورة في قضية الخلق...
أعنى اكليل الشوك والصليب،
سنضطر للحديث عن الصوت، عن النغم،
ما يقتضيه الرقص، أعني الكشف ...
لا كحركة إلا في حدود الانعكاس، أعني الصوت، الكلمة...
لا كطقوس وشعائر، وزن وإيقاع، أعني فقه وتأويل،
بل حضور، كل، مطلق...
ليستحيل الكوسموس تعبيرا وتكثيفا، ترجمة في الرقص، كل،
أعني كلمة، حركة، أسطورة وسحر، أبوكاليبس،
هاهنا سنحال على الشعور في اللاشعور،
الحلول في حضور اكليل الشوك والصليب،
أعني صفر في العدد، صورة،
أعنى حضور في الغياب،
لنتناول الكوسموس في حضور الكلمة، رجاء،
كيف يتم ذلك في الصفر والحال أنه صورة، أعنى عدد ...
أعني كيف يبرره البدء،
سنلتجئ لامحالة إلى الحضور، إلى الكل،
سنلتجئ إلى المطلق حتما،
هذا لا يعني افتراض البداية حتى لا نحال على النهاية،
فهذا مستحيل، إذ نحن بصدد الحضور، بصدد الكل،
فإن تساءلنا عن البداية، سنلتمس الحلول،
أعني الشعور في اللاشعور، الخلاص،
أي الصفر في العدد، أعنى الصوت، النغم،
لنحال في نهاية المطاف على الرقص، على الكل...
ولن يدرك حركة، أعني صورة، أعني تجريد ...
بل سيظل نبوءة وبشرى، حلما وذكرى، حضور، كلمة...
بمعزل عن الأسطورة والسحر، على الدوام، عن الهرم،
سيكون كشفا للملكوت في بابلون ،
إطلالة الكل في الصفر كوسموس، رقص، إباحية...








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. جائزة الشيخ حمد للترجمة والتفاهم الدولي


.. ردًا على «سحب الريادة الفنية من مصر».. أيمن بهجت قمر: طول عم




.. إنجي المقدم: ممكن أكذب لإنقاذ موقف ومش بحب قلة الأدب


.. المرض الذي بسببه ارتدت أم كلثوم نظارة سوداء | #برنامج_التشخي




.. صباح العربية | -عياض في الرياض-.. عمل سعودي كوميدي يعيد النج