الحوار المتمدن - موبايل


شكر و تقدير لواجب العزاء فى إبنتى رحمها الله

شهد أحمد الرفاعى

2013 / 12 / 15
المجتمع المدني



قال تعالى ((ولاتنسوا الفضل بينكم)).

((من لايشكر الناس لايشكر الله))..واعترافا لأهل الفضل والواجب وذوى القيم النبيلة والهمم الأصيلة..

شكر وامتنان على تقديم واجب العزاء بوفاة إبنتى / شهد الدكش المرحومة باذن الله و الملقبة على الفيس بوك Koky Den Doksh

خالص الشكر والتقدير والعرفان لكل من وقف معنا وشاركنا مراسيم العزاء بالحضور والاتصال والدعاء بظهر الغيب فى مصابنا الجلل بوفاة إبنتى رحمها الله ونسأله أن يدخلها الجنة بالفردوس الأعلى مع الشهداء والصالحين..

و إعتذار واجب منى شخصيا ً لكل من حضر أو إتصل بى للعزاء و لم أستطع مقابلته أو التواصل معه عبر الهاتف أو الفيس بوك ،، فحالى كان و لا يزال غنى عن الشرح ..

و أخص بالشكر كل من واسانى عبر العالم الافتراضى الفيس بوك و شد من آزرى بالرسائل الايمانية .. وصلتنى كل كلمة و كل حرف كتب لى عبر أولادى ، شكرا لكم جميعا ً

و شكرا لكل من تجاهل مصيبتى فى ابنتى و أسأل الله آن يرزقه النفس الطيبة و يزيل الآثام البشرية من صدره .. فنحن فى دورة و من سيكون عليه الدور الله أعلم .
.
و ...

يقول الله سبحانه " كل نفس ذائقة الموت "
إن الإنسان يحزن وتدمع عيناه إذا غاب له عن هذه الحياة عزيز عليه أو محب له , فيستصعب تصديق موته لان العقل البشري له حدود , وأحيانا يصبح العقل في حيره ولا يعرف تفسيرا لهذا الحدث .
ولكن الإيمان بالله وقضائه هو البرهان القوي على قبول ما حدث فكل شيْ بيد الله سواء حزن أو فرح
لإبنتى الغالية / شهد الدكش ، الرحمة والدعاء بان يشملها الله بعفوه ومغفرته . و أن يجعل من قبرها طاقة نور و و أن يؤنس وحدتها فى قبرها و أن يكرمها بالنطر الى وجهه الكريم يوم العرض عليه و أن يجمعنى بها عاجلا و ليس آجلا ً إن شاء الله فى جنته و أسأل الله بحق قدرتك و عظمتك و جلالك و كما أسميتها الشهد فى الدنيا أن تسقيها شهد جنتك فى الآخرة

وأخيرا إن ما نملكه الآن هو الدعاء والعمل الصالح فأسال الله العلي القدير أن يتقبل منا دعاؤنا ونسأله تعالى أن يجعلها في الفردوس الأعلى وأسأل الله العلي القدير أن يمن علي بالصبر على هذا المصاب الجلل وان يمن عليها بالرحمة والغفران ويسكنها فسيح جنانه , انه سميع مجيب الدعاء .


وجزاكم الله كل خير وبارك الله فيكم ,ورحم الله أمواتكم وأمواتنا وأموات المسلمين,ونسأل المولى أن يجمعنا بهم بالجنة , ودمتم أهلا للواجب والعطاء,..
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

بقلم / نجوى عبد البر








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



التعليقات


1 - قلوبنا معكِ
سامى غطاس ( 2013 / 12 / 15 - 23:36 )
ربنا يصبرك على فراقها ويتغمدها بكل الرحمة والمغفرة . عزائك إنها الأن فى أيد إله رحيم .

اله رحيم بكل البشر من صٌنعة يديه مسلمين كانوا أو يهود, مسيحيين , أو لا دنيين فالرحمة نتمناها للجميع بلا إستثناء.
عزائي لك و لكل الأسرة الكريمة


2 - تمام اخ سامى و اعذر حزنى
شهد أحمد الرفاعى ( 2013 / 12 / 22 - 23:59 )
انت صح يا اخ سامى فعلا اللهم ارحم أمواتنا و اموات المؤمنين الموحدين بالله و بأنه لا شريك له فى سائر انحاء الارض
انه حزنى على ابنتى و لم استطع التغيير الا الان لأننى منفصلة عن كل شىء حولى لا ىراك الله ما أنا فيه و لا أذاقك حرقة قلبى على فراق ابنتى
تقبل اعتذارى
نجوى عبد البر / شهد الرفاعى

اخر الافلام

.. مراسلون بلاد حدود: حرية الصحافة ضحية أخرى للجائحة


.. تراجع حرية الصحافة في تونس.. بسبب حركة النهضة


.. درج متّهم بعلاقة مع المثليين في المهاجرين - FollowUp




.. وباء كورونا أثر بشكل غير متساو وبطريقة أكبر على الأقليات وال


.. مسلسل القضية404 ...مسلسل رمضاني مصري من بطولة ذوي الاحتياجات