الحوار المتمدن - موبايل


أنكفاء

شيرزاد همزاني

2020 / 10 / 18
الادب والفن


ممتعٌ عندما أفكرُ فيكِ
تنمو وردود ألأقحوان في خيالي
فأجدني كالشمع أذوب وجداً
وأراني عاشقاً
يبكي لرؤية الهلالِ
وأبصرني درويشاً صوفياً
الوصول لكِ من المحالِ
فأرضى بقصوري
وأنني أنسانٌ
وأنتِ ألآلهة
في برجها العالي
أنكفىء على نفسي وشجوني
أحببتها
وأحبها
لكن لا تفكرُ بي معبودة ألأجيالِ








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. تغطية خاصة - مع لميس الحديدي -لمهرجان الجونة السينمائي في دو


.. خالد النبوى: -السينما المصرية تخطت الحدود مع السينما الأمري


.. كواليس انطلاق مهرجان الجونة السينمائى .. الـ-ريد كاربت- والف




.. أمينة خليل بفستان جرئ في مهرجان الجونة السينمائي


.. شيرين رضا على السجادة الحمراء في افتتاح الجونة السينمائي مين