الحوار المتمدن - موبايل


المهجر واحلام الرجوع الى الوطن

حيدر الكفائي
كاتب

(Hider Yahya)

2020 / 12 / 17
المجتمع المدني


تظل قضية المهجر عنوانا عريضا تحتار العائلة العراقية وخصوصا رب الاسرة في ربط حلقاتها المبعثرة وجدولتها وفق اطر تعتمد منهج هذه العائلة او تلك .
فالحنين والغربة والوطن المرهون والمقدسات والكتل والهوس والتدين والدكة والجلوة وكل ما بين المهجر والوطن من مراراتها وحلاوتها يؤرق تارة ويسكن تارة اخرى ...حديث العائلة العراقية هنا لاينفك عن الجدال والخلاف في امر الساسة والسياسة والدين والعلمانية يعلو ويهبط كل حسب ميوله او انتمائه لكن الهم هو هم الوطن ، جروح لاتندمل وعيون ترنوا الى عتبات اولياء الله واحبائه بالرغبة والرهبة تتسع آهاتها بين الرجوع الى حضن الوطن والهجوع في ارض الله الواسعة بين اصالة تحن الى سمائها وارضها ومتعلقين قد فرض الدين والعاطفة ان لا تتخلى عنهم وعن تطلعاتهم ومخاوفهم ، تجاذبات ليس لها اول وليس لها آخر وبين هذا وذاك يكون الخوف من موت غريب كغربة الوطن بعيدا عنه ، وطني الذي اصبح متجرا راجت تجارته وكثرت زبائنه وتوحش رواده واستوطنت الاغراب قلله واذل اهله جور الجائرين . السلام على العراق وعلى الطيبين من اهله .








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. ليبيا .. الأمم المتحدة تدعم جهود إجراء الانتخابات بموعدها |


.. مبادرات حقوق الإنسان الفردية ودورها في تبييض صفحة الحكومات أ


.. الحدود المكسيكية الأميركية.. ارتفاع في توقيف المهاجرين | #غر




.. ولاية بريمن الألمانية تتيح بقرار جديد للاجئين السوريين إحضار


.. مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان تتحدث عن -اعتقال- الأمير ح