الحوار المتمدن - موبايل


القصة القصيرة جداً.. بدايات وأسس

عمر مصلح

2021 / 6 / 11
الادب والفن


ألقصة القصيرة جداً.. بدايات وأسس
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــ عمر مصلح


في بداية القرن العشرين، وتحديداً في فرنسا.. ولدت القصة القصيرة جداً، حين كتبت "ناتالي ساروت" بهذا الجنس، ووضعت أسسها، ولبنات اشتراطات كتابتها.
إلا ان البعض يعتبر "فيلكس فينون" المولود في نهاية القرن التاسع عشر هو رائد هذا الجنس، ويؤكد القاص والناقد "حمدي مخلف" أن قصص "فيلكس فينون" أكثر ضغطاً ونضجاً من قصص "ساروت".
وللناقد "يوسف نمر ذياب" رأي في امتدادات القصة القصيرة جداً الزمانية والمكانية والفكرية أيضا.. إذ لاتاتي عن طريق السرد المباشر وإنما بتكثيف ذكي لحدث القصة البسيط.
وأن القصة القصيرة جداً هي إشارة لحالة إنسانية من خلال رؤية القاص للحدث.
أما عن رسوخ القصة القصيرة جداً في المنجز الأدبي فيقول الناقد "حمدي مخلف" من العسير أن نحسم أمر هذا الجنس، ما إذا كان قد ترسخ أم أنه مازال في طور التجريب.. وذلك لسبب بسيط، هو تباين وتضارب الآراء النقدية بصدده.. حيث يرفض البعض الاعتراف به أصلاً، إذ يعتبرونه غير مفيد.
لكننا نقول؛ على أي حال هو واقع وقائم وله تأثيراته، وله قاعدة قرائية واسعة.
ومن اشتراطاته التي استبطناها من خلال عدة آراء نقدية، متباينة:
ألطول: تتراوح بين السطر الواحد والخمسمائة كلمة.. إلا ان "ترنتوبل ميسيون وايت" يؤكد على أن الطول يتراوح بين الخمسمائة والألف وخمسمائة حرف، بما في ذلك الفواصل والعلامات.
البناء: قد تتحمل بعض النصوص وجود المقدمة والصلب والخاتمة، ولكن هذا ليس ضرورياً، إذ أنها تعتمد على الخاتمة / الصعقة أكثر من أيٍ من باقي الأسس البنائية.
ألوحدات: ليس هنالك ثمة ضرورة لوجود الزمان والمكان، فقد تعتمد على الزمان أو على المكان.
ألحبكة: تختلف عن القصة القصيرة، التي يمكن من خلالها تطور الحبكة، اما هنا فلا بد من أن تكون سريعة.
ألوصف: يكون معدوماً أحياناً، خاصة في القصص التي لاتتجاوز الثلاثة أسطر.
ألمضمون: ومضة أو لقطة من الحياة اليومية.
ألسرد: يكاد يكون معدوماً.
العقدة: هي العمود الفقري للقصة القصيرة جداً.
أللغة: يتوجب ان تكون لغة شعرية وبعيدة عن التعقيد والتوعير.
ألخاتمة: يجب ان تكون مبهرة أو مدهشة، كونها الصعقة التي تشي بحكمة الفكرة.
من أهم الأدباء الذين كتبوا القصة القصيرة جداً في العراق
محمود أحمد السيد، غائب طعمة فرمان، عبدالملك نوري، عبدالمجيد لطفي، عبدالحق فاضل، ذنون أيوب، أدمون صبري، محمد الأديب، جعفر الخليلي، خالد حبيب الراوي عبدالوهاب الأمين، يعقوب يوسف حداد، غانم الدباغ، نزار عباس، محمد خضير، عبدالرحمن مجيد الربيعي، جليل القيسي، موسى كريدي، نوئيل رسام، غازي العبادي، عبدالستار ناصر، هيثم بهنام، حمدي مخلف، وارد بدر السالم، أمجد توفيق، نجمان ياسين، ميسلون هادي، شوقي كريم حسن، وآخرون لا تسعفني الذاكرة لذكرهم.








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. مسرحية الا اذا تغيّر شي: واذا اهلك ساكنين بالمربّع الذهبي، أ


.. محفوظ الماهر من الهواية في الغناء إلى الاحتراف بفضل {تيك توك


.. فرق {الأوبرا} في باريس تتحدى كورونا؟ |#فكر_وفن




.. ماشا ميريل الممثلة الفرنسية تصل لمطار أسوان للمشاركة في مهرج


.. الفنان المغربي الشاب يونس الميلودي لم يجمع هذه -الثروة الصوت