الحوار المتمدن - موبايل - جاسم المعموري

عراقي احب العراق الى حد الجنون , مستقل  سياسيا, ولكنني انتمي الى العراق كله, ولست محايدا ابدا في حب العراق وشعبه, والنضال من اجل امنه واستقراره وحريته واستقلاله
                                              ****
احاول ان اكتب شيئا, لانني أؤمن بأن الكتابة عطاء فذ كريم حسن دون مقابل, وهي من اسمى
وسائل الفكر , بل هي نتاجه الاعظم , واذا كان العمل عبادة, فالكتابة ارقى اشكاله , وهي محاولة للدخول الى العقول والقلوب, ومشاركتها حاجاتها وهمومها واحزانها وافراحها
 
                                              ****
ومازلت في الغربة اعاني مرارة الاشتياق الى الوطن منذ عام 1991 , فأنا من الذين اخرجوا من ديارهم ظلما وعدوانا , ولكن الحلم بالعودة الى الديار يعيش معي حتى اخر انفاسي





اخر الافلام

.. جمعتنا بتحلى مع أحمد حسن | الحلقة 3 | جو بو غزالي


.. تحليل: ظاهرة استهداف الناشطين في العراق


.. العراق: مقتل 4 أشخاص وإصابة 17 في انفجار سيارة بمدينة الصدر




.. أفغانستان: بلينكن يزور كابول لمناقشة خطة بايدن لسحب القوات ا


.. فيينا تستقبل مجددا دبلوماسيين من طهران ودول كبرى لاستئناف مب